معبر “جرابلس” يلغي إلزامية لقاح “كورونا” للإجازة في سوريا

اختبار من الإصابة بفيروس "كورونا" لزائر داخل الأراضي السورية- 15 من أيار 2020 (معبر جرابلس الحدودي)

ع ع ع

أعلن معبر “جرابلس” الحدودي بين سوريا وتركيا عن إلغاء شرط أخذ اللقاح الخاص بفيروس “كورونا المستجد” (كوفيد- 19) لفئات محددة من السوريين المقيمين في تركيا، والراغبين بالحصول على إجازة إلى سوريا.

وأوضح المعبر في بيان عبر “فيس بوك” اليوم، الأربعاء 11 من أيار، إلغاء شرط أخذ اللقاح للسوريين الحاصلين على بطاقة “الحماية المؤقتة” (كملك) من ولاية غازي عينتاب، والذين يحملون الجنسية المزدوجة، الراغبين بالدخول إلى الأراضي السورية.

ويأتي قرار إلغاء شرط أخذ اللقاح، بعد يوم من إعلان المعبر عن استئناف منح الإجازات بعد إيقافها، في 19 من نيسان الماضي، للفئات المذكورة، وحدد المعبر حينها فترة التوقف عن منح الإجازات لكلتا الفئتين اعتبارًا من 25 من نيسان وحتى 13 من أيار الحالي.

كما حدد المعبر تاريخ 16 من أيار الحالي موعدًا للسوريين المنقضية إجازاتهم والراغبين بالدخول إلى الأراضي التركية، وأشار إلى أنه سيتم إدخال جميع الأشخاص الذين صادف موعد دخولهم فترة الإغلاق الماضية.

وغالبًا ما يوفر المعبر روابط إلكترونية للتسجيل وتحديد مواعيد الزيارة، وبحسب موعد الزيارة يحدد موعد العودة، وفق شروط وتعليمات محددة، منها التقارير الطبية للحالات المرضية أو الولادة، والتقيد بقواعد النظافة والمسافة الاجتماعية وارتداء الكمامة، والاحتفاظ بوثيقة ختم الخروج لحين العودة.

وكان معبر “جرابلس” أعلن، في 24 من آذار الماضي، فتح باب الإجازات إلى سوريا للسوريين ممن يحملون “كملك” غازي عينتاب.

ويقيم في تركيا ثلاثة ملايين و700 ألف و760 لاجئًا سوريًا، وفق أحدث إحصائية للمديرية العامة لإدارة الهجرة التركية، في 5 من أيار الحالي، ويقيم في ولاية غازي عينتاب نحو 462 ألف سوري مسجلين لدى دوائر الهجرة التركية.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة