بعد 20 عامًا على إطلاقه.. آبل توقف إنتاج “آيبود”

"آبل آي بود نانو" الجديد خلال إزاحة الستار عنه في سان فرانسيسكو كاليفورنيا- 5 من أيلول 2007- (رويترز)

ع ع ع

أعلنت شركة “آبل”، الثلاثاء 10 من أيار، أنها ستتوقف عن إنتاج جهاز “آيبود” الموسيقي الخاص بها، بعد أكثر من 20 عامًا على إطلاقه.

وبعد أن أصبح الجهاز رمزًا للموسيقا المحمولة، ووجهًا للتطور السريع، ولتصبح شركة “آبل” أكبر شركة في العالم، أنهت بذلك الشركة عمر جهاز أُشيد به على نطاق واسع لإحداثه ثورة في عالم الموسيقا.

وبحسب ما جاء في مدوّنة على موقع الشركة الإلكتروني، قالت إن سبب إيقاف الإنتاج هو نقل تجربة الموسيقا المحمولة إلى كل منتجات “آبل” من هواتف محمولة وساعات رقمية، بالإضافة إلى الحاسب المحمول و”آيباد”، حيث يحتوي برنامج “آبل موسيقا” على أكثر من 90 أغنية وثلاثة آلاف قائمة تشغيل موسيقية.

أُطلق الجهاز في عام 2001 لأول مرة، وخضع للعديد من عمليات التطوير، والقدرة على تخزين ألف أغنية، وعمر بطارية يستمر لمدة عشر ساعات من العمل، ليواجه مجموعة من مشغلات الموسيقا المنافسة.

كان جهاز “iPod” الأصلي، الذي تم تقديمه في 23 من تشرين الأول 2001 ، أول مشغل “MP3” يخزّن 1000 أغنية مذهلة وبطارية تدوم عشر ساعات في حزمة مذهلة تبلغ 6.5 أونصة.

الإصدار ظهر في 2007، تحت مسمى “آيبود تاتش”، وهو نفس العام الذي أُطلق فيه جهاز “آيفون”، وتوقفت شركة “آبل” عن توثيق مبيعاته في عام 2015، بحسب ما نقلته وكالة الأنباء “رويترز“.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة