الثانية خلال شهر.. عاصفة غبارية تضرب المناطق الشرقية من سوريا

لحظة وصول العاصفة الغبارية إلى أجواء محافظة دير الزور- 22 من أيار 2022 (الأرصاد الجوية السورية/ فيس بوك)

ع ع ع

ضربت عاصفة غبارية المحافظات الشمالية الشرقية من سوريا بعد مرور أيام على انتهاء سابقتها التي خلّفت عددًا من القتلى والمصابين في محافظة دير الزور.

وقالت شبكة “نهر ميديا” المحلية، إن عاصفة غبارية ضربت صباح اليوم، الاثنين 23 من أيار، أجزاء واسعة من محافظة الرقة، الأمر الذي تزامن مع امتداد العاصفة إلى مناطق من محافظتي الحسكة ودير الزور منذ الساعات الأولى لصباح اليوم، بحسب شبكات محلية.

وسبق أن حذرت “الأرصاد الجوية السورية” من عواصف غبارية ستؤثر على عموم محافظات الرقة ودير الزور والبادية وأجزاء من الحسكة بفعل الرياح الشديدة، ومن ثم ستتحرك إلى العراق على شكل “عاصفة غبارية عنيفة” تصنف بقوة العاصفة التي سبقتها.

في حين وجهت تحذيرات لسكان المحافظات المذكورة بأخذ الحيطة، خصوصًا ممن يعانون من أمراض ضيق التنفس أو “الربو”.

من جانبه، أعلن العراق عن إيقاف الدوام الروسي اليوم، الاثنين، في عموم البلاد حتى انتهاء العاصفة الغبارية التي تضرب المنطقة، بحسب وكالة الأنباء العراقية (واع).

وقال مدير اعلام هيئة الأنواء الجوية عامر الجابري لـ”واع“، إن “البلاد شهدت منذ ساعات الصباح الاولى موجة غبار شديدة أدت إلى انعدام الرؤية في بعض المناطق، مشيرًا إلى أنها ستبدأ بالزوال ابتداء من مساء اليوم الاثنين.

وفي 17 من أيار الحالي، انتهت العاصفة الغبارية السابقة التي ضربت المناطق الشرقية من سوريا مخلّفة تسعة قتلى، وأضرارًا واسعة في في المخيمات والمنازل بمناطق مختلفة من محافظة دير الزور.

وخلال آذار الماضي، شهدت سوريا عدة منخفضات جوية متتالية، ترافقت بعواصف رياح أدت إلى أضرار “كبيرة” في عدة قطاعات، منها الزراعة التي ضرب الصقيع عدة مواسم للخضراوات فيها.

كما تسببت العواصف الريحية بالعديد من الأضرار المادية إثر سقوط قطع حديدية على ممتلكات المواطنين في مناطق سيطرة النظام.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة