أكار في الإمارات بعد أقل من أسبوعين على زيارة مماثلة للرئيس التركي

وزير الدفاع التركي خلوصي أكار إلى جانب نظيره الإماراتي محمد بن أحمد البواريدي في الإمارات_ 30 من أيار 2022 (وزارة الدفاع التركية/ تويتر)

ع ع ع

التقى وزير الدفاع التركي، خلوصي أكار، نظيره الإماراتي، محمد بن أحمد البواريدي، خلال زيارة يجريها إلى العاصمة الإماراتية، أبو ظبي، لبحث قضايا ثنائية وإقليمية والتعاون العسكري بين البلدين، وفق ما نقلته وكالة “الأناضول” التركية.

وذكرت “الأناضول” اليوم الاثنين، 30 من أيار، أن زيارة أكار جاءت بناءً على دعوة من نظيره الإماراتي، وجرى خلالها تبادل وجهات النظر حول القضايا الثنائية والإقليمية، وشؤون الصناعات الدفاعية.

وسبقها زيارة الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، إلى الإمارات في 17 من أيار الحالي، لتقديم العزاء بوفاة الرئيس الإماراتي السابق، خليفة بن زايد.

وترأس أردوغان حينها، وفدًا يضم وزير الدفاع، خلوصي أكار، ونائب أمين عام حزب “العدالة والتنمية”، نعمان قورطولموش، ورئيس جهاز الاستخبارات، هاكان فيدان، ورئيس دائرة الاتصال في رئاسة الجمهورية، فخر الدين ألطون، والمتحدث باسم الرئاسة التركية، إبراهيم غالن، وفق ما نقلته “الأناضول”.

وفي 24 من تشرين الثاني 2021، زار ولي عهد أبو ظبي، آنذاك، محمد بن زايد، تركيا، والتقى الرئيس التركي.

الزيارة الإماراتية التي أثمرت عن تأسيس صندوق بقيمة عشرة مليارات دولار لدعم الاستثمارات في تركيا، وفق ما نشرته وكالة الأنباء الإماراتية (وام)، تبعتها زيارة الرئيس التركي إلى الإمارات في 14 من شباط الماضي.

وكان الرئيس التركي صرّح، في آب 2021، عقب لقائه مستشار الأمن الوطني الإماراتي، طحنون بن زايد، أن الإمارات ستجري قريبًا استثمارات كبيرة في تركيا، وأن أنقرة عقدت مع إدارة أبو ظبي مجموعة لقاءات، وفق ما نقلته “الأناضول“.

وكان السفير التركي لدى أبو ظبي، توجاي تونشير، أعلن عن حقبة جديدة في العلاقات بين تركيا والإمارات، مشيدًا بنمو حركة التجارة بين البلدين، جاء ذلك في تصريحات خلال مشاركة تركيا في معرض “إكسبو دبي 2020”.

ولفت تونشير إلى أن حجم التجارة بين تركيا والإمارات بلغ 8.5 مليار دولار، مشيرًا إلى أن الأشهر الستة الأولى من العام الحالي شهدت نموًا في حركة التجارة يقارب الـ100%.

واعتبر المسؤول التركي أن “إكسبو دبي 2020” سيسهم في تعزيز النمو التجاري، لا سيما مع تصدير المزيد من المواد الغذائية والأطعمة الجاهزة، والفواكه والخضراوات، إلى جانب مواد البناء.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة