الأكبر في يوم واحد.. “الدفاع المدني” يخمد 13 حريقًا في أرياف حلب وإدلب

أحد عناصر الدفاع المدني السوري إلى جانب مضخة ماء فوق إحدى سيارات الإطفاء خلال إخماد أحد الحرائق الزراعية_ 30 من أيار 2022 (الدفاع المدني السوري/ فيس بوك)

ع ع ع

أعلنت فرق “الدفاع المدني السوري” إخماد 13 حريقًا زراعيًا في 30 من أيار، ما يشكل الحصيلة الأكبر منذ بداية موسم الحصاد شمال غربي سوريا.

ووفق ما نشره “الدفاع المدني” عبر “فيس بوك“، فالفرق استجابت لستة حرائق في أرياف حلب، وسبعة حرائق في أرياف إدلب، وسيطرت على النيران ومنعت تمددها لمساحات مجاورة.

وأوصى “الدفاع المدني” الأهالي بعدم إشعال النيران لأي سبب قرب المحاصيل الزراعية والمناطق الحراجية، مع ضرورة عدم رمي أعقاب السجائر قرب الأراضي المزروعة بالحبوب.

كما أكد ضرورة الإبلاغ الفوري عن أي حريق مهما كان صغيرًا، لسهولة السيطرة عليه قبل امتداده.

وتندلع الحرائق في مناطق متفرقة من شمال غربي سوريا بشكل يومي، ملحقة أضرار مادية كبيرة، دون تسجيل خسائر بشرية.

وفي 28 من أيار، اندلع حريق في المحاصيل الزراعية، قرب قرية صراريف بسهل الغاب شمال غربي حماة.

وأخمدت فرق “الدفاع المدني” الحريق ومنعت انتشاره لمساحات أوسع وبرّدت المكان، رغم خطورته لأنه عرضة للاستهداف من قوات النظام لأن الأراضي مكشوفة وقريبة من خطوط التماس.

وأخمدت فرق الإطفاء في “الدفاع المدني“، في 27 من أيار، ثلاثة حرائق في شمال غربي سوريا، حريقان في المناطق الحراجية شمالي حلب وغربي إدلب، بالإضافة إلى إخماد حريق في مكان مخصص لبيع المحروقات في مدينة إدلب.

وفي 29 من أيار الحالي، لفتت منصة الغابات ومراقبة الحرائق، عبر “فيس بوك“، إلى تأثر مساحات واسعة من غابات شمال غربي سوريا بمستوى الخطورة المرتفع، ويشاركها في باقي المواقع التأثر بمستوى خطورة متوسط.

وشدد المنصة على ضرورة عدم إشعال أي نيران، والإبلاغ عن أي نار أو دخان عبر الأرقام المجانية 188، و113 (في المناطق الخاضعة لسيطرة النظام).



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة