تدريبات جوية روسية- سورية قرب الجولان المحتل (فيديو)

جانب من التدريبات الجوية بين روسيا والنظام السوري بالقرب من مرتفعات الجولان (tvzvezda)

ع ع ع

نشر تلفزيون “tvzvezda” الروسي تقريرًا مصوّرًا يعرض تدريبات جوية بين روسيا وقوات النظام السوري بالقرب من مرتفعات الجولان.

ووفق ما ذكره التقرير المنشور اليوم، الثلاثاء 7 من حزيران، هاجم طيارون روس وسوريون طائرات معادية وهمية بالصواريخ في دورية جوية بالقرب من مرتفعات الجولان.

وانطلقت الطائرات الروسية “Su-24″ و”Su-34″ و”Su-35S” من قاعدة “حميميم” العسكرية في ريف اللاذقية.

بينما انطلقت طائرات النظام “MiG-23″ و”MiG-29” من مطاري “الصقال” (السين) و”الضمير” في محيط دمشق.

أنطون، وهو أحد طياري مقاتلة “Su-35S” الروسية، قال إن “من الصعب نفسيًا على كل طيار استخدام سلاح لأول مرة. لم ينفذ هؤلاء الطيارون السوريون أي عمليات إطلاق. شخص واحد مسموح به مرة واحدة فقط، وللتغلب على الحاجز النفسي من الضروري تجربته لصقل مهارات العمل مع معدات المقصورة”.

وهذه التدريبات الثانية التي يجريها الروس مع عناصر النظام في دوريات على طول مرتفعات الجولان.

وفي 24 من كانون الثاني الماضي، قالت وكالة “تاس” الروسية، إن طيارين عسكريين تابعين لقوات النظام السوري وطيارين روسيين أجروا أول دورية جوية سورية- روسية مشتركة فوق الأراضي السورية.

وقالت الوكالة، إن الروس قاموا بضربات ضد أهداف برية، بينما كان السوريون مسؤولين عن السيطرة على المجال الجوي والغطاء.

وامتد مسار الدوريات على طول هضبة الجولان، ثم على طول الحدود الجنوبية، حتى نهر “الفرات” وفوق المناطق الشمالية من سوريا.

وتعتبر مرتفعات الجولان تحت سيطرة الاحتلال الإسرائيلي، إذ يتم عادة التنسيق بين روسيا وإسرائيل في قضايا الطلعات الجوية والأهداف التي تشنّها إسرائيل بين الحين والآخر على أهداف في سوريا.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة