تغريدة لماسك تنعش عملة “دجكوين” وسط تدهور العملات الرقمية

الملياردير الأمريكي والرئيس التنفيذي لشركة "تسلا" للسيارات الكهربائية إيلون ماسك (تعبيرية/ Moto.it)

ع ع ع

أعلن الملياردير الأمريكي ايلون ماسك، عبر تغريدة في حسابه على “تويتر”، أنه لا يزال يشتري من العملة الرقمية “دجكوين”، مما أدى إلى ارتفاع قيمتها بنسبة 8%.

وفي تغريدة سابقة له، اليوم الأحد 19 من حزيران، قال إنه سيواصل دعم العملة الرقمية “دجكوين”، حيث وصل آخر سعر للعملة 0.057 دولار أمريكي.

ويأتي دعم ماسك للعملة المشفرة بعد دعوى قضائية لأحد المستثمرين بالعملة طالب فيها الرئيس التنفيذي لشركة “تسلا” بقيمة تعويضية قدرها 258 مليار دولار، بتهمة إدارته مخططًا هرميًا لدعم سعر العملة الرقمية.

ويتهم المدعي كيث جونسون، ماسك بـ”الابتزاز” بسبب الترويج لـ “دجكوين”، التي كانت ذات يوم عملة مشفرة غير معروفة، ويلقي باللوم عليه في تضخيم سعرها بشكل كبير، قبل السماح لها بالتراجع، والتسبب في خسائر بمليارات الدولارات للمستثمرين خلال هذه العملية، بحسب محكمة أمريكية جرت في 16 من حزيران.

كما طلب من القاضي منع ماسك، وهو صاحب شركة “سبيس اكس”، وشركاته من الترويج للعملة، وطلب من المحكمة اعتبارها مقامرة بموجب القانون الفيدرالي للولايات المتحدة.

بدأ ماسك الترويج لـ “دجكوين”، على حسابه الشخصي في “تويتر” في كانون الأول 2020، من خلال العديد من “الميمز” (رسوم تعبيرية) التي تحمل شكل الكلب (صاحب شعار العملة)، مما أدى لارتفاع سعرها بنسبة 4000% كأعلى مستوى لها على الإطلاق عند 0.74 دولار في أيار من ذات العام.

ومع الانهيار الأخير لسعر “البيتكوين” وغيرها من العملات المشفرة، انخفض سعر “دجكوين” إلى 0.05 دولار هذا الأسبوع، بانخفاض بنسبة 93% عن مستواه القياسي الأعلى.

وأعلن ماسك أيضًا في وقت سابق من العام الحالي أن “تسلا” ستقبل “دجكوين” كوسيلة للدفع بين العملاء الذين يرغبون في شراء منتجات الشركة.

وفي 18 من حزيران انخفض سعر “البيتكوين” إلى ما دون 20 ألف دولار، وهو أدنى مستوى للعملة في 18 شهرًا، مع تراجع المستثمرين عن الأصول ذات المخاطر العالية وسط ارتفاع أسعار الفائدة في البنوك المركزية.

وتراجعت عملة “البيتكوين”، العملة المشفرة الأكثر شيوعًا، بنسبة 9% إلى 18 ألفًا و993 دولارًا، وهذا أدنى مستوى لها منذ كانون الأول 2020، عندما كانت في طريقها إلى أعلى مستوى لها على الإطلاق عند حوالي 69 ألف دولار، وفقًا لموقع “CoinDesk“.

ما عملة “دجكوين”؟

عملة “دوجكوين” (الكلب) هي عملة مشفرة أطلقت كمزحة اخترعها مهندسا البرمجيات بيلي ماركوس، وجاكسون بالمر، اللذان قررا إنشاء نظام دفع فوري، وخالي من الرسوم المصرفية التقليدية.

وتتميز “دوجكوين” باستخدامها لوجه كلب من نوع “شيبا إينو” كشعار لها، حيث ظهرت لأول مرة في 6 كانون الأول 2013، وسرعان ما أصبح لها مجتمعها الخاص على الإنترنت، إذ بلغت قيمتها السوقية ما يقارب 70 مليار دولار أمريكي في 16 نيسان 2021.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة