جملة قرارات رياضية في سوريا.. حل وتشكيل رؤساء اتحاد وأندية ولجان تنفيذية

أعضاء الاتحاد الرياضي العام في سوريا- 7 من حزيران 2022 (الاتحاد الرياضي)

ع ع ع

أصدر الاتحاد الرياضي العام في سوريا اليوم، الثلاثاء 21 من حزيران، عدة قرارات ارتبطت بتعيين أعضاء لجان تنفيذية، ورئاسة أندية محلية، ضمن عدة منافسات رياضية.

وقرر الاتحاد حل وإعادة تشكيل مجلس إدارة لكرة المضرب، نظرًا لعدم وجود بعض أعضاء اتحاد المضرب.

ويتألف اتحاد المضرب الجديد من صفاء سراقبي رئيسة وفاديا الياس أمينة للسر وغيث بارودي ووسيم زينية ومخلص قشاش ورؤوف مخزومة ونديم حسنين كأعضاء.

وكلّف الاتحاد أنور سويد، رئيسًا لنادي المجد بعد قبول استقالة صلاح الدين رمضان من إدارة مجلس إدارة النادي.

كما أعلن الاتحاد الرياضي تشكيل لجنة لتسيير أمور اتحاد كرة الطاولة برئاسة سوسن مصطفى وعضوية كل من طوني أبو عسلي، وميسون البشلاوي، ومصطفى الولي، وجمال ريشي، لحين عقد الجمعية العمومية للاتحاد.

وجاء التكليف بعد قبول الاستقالات المقدمة من أعضاء اتحاد كرة الطاولة السابق.

تبعها إصدار الاتحاد قرارًا بإنهاء مهمة رئيس اللجنة التنفيذية للاتحاد الرياضي في مدينة حمص، محمد فيصل الدربي، وتكليف رئيس مكتب التنظيم في اللجنة التنفيذية بحمص بتسيير أمور اللجنة لحين صدور قرار الترميم.

قرارات الاتحاد جاءت بعد يوم من  تخصيصه مكافآت مالية لأصحاب “الإنجاز” في دورة ألعاب “البحر الأبيض المتوسط” التي ستُقام في الجزائر في 25 من حزيران الحالي.

وسينال الرياضي الحاصل على الميدالية الذهبية 15 مليون ليرة سورية (حوالي 3745 دولارًا أمريكيًا)، والفضية عشرة ملايين ليرة (حوالي 2496 دولارًا) والبرونزية سبعة ملايين ليرة سورية (حوالي 1747 دولارًا).

ورغم سلسلة القرارات التي أصدرها الاتحاد الرياضي مؤخرًا، وانتخاب اتحاد رياضي جديد لكرة القدم، لا يزال الاتحاد الرياضي العام يتعرض لاتهامات بفقدانه منظومة كرة القدم، وفشله في تحقيق نتائج إيجابية، واستخدامه الظروف الحالية في سوريا حجة لتبرير فشله، ونتائجه السلبية التي تكررت على مدار سنوات.

ووجّهت العديد من الاتهامات لرأس الهرم في الاتحاد الرياضي، فراس معلا بإقحام السياسة و”الوطنية” في الرياضة، الأمر الذي جعل العديد من الرياضيين والمدربين والقامات الرياضية خارج منظومة الرياضة في سوريا.

وتعتبر الرياضة في سوريا بعيدة عن أولويات النظام السوري، الذي يرى فيها مجرد أداة لتأكيد حضوره خارجيًا، حسب ملف أعدته عنب بلدي سابقًا، أشار إلى اتهامات بـ”الفساد والواسطة” للمنظومة الرياضية السورية.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة