مَن القاضية فتون علي خير بك التي عزلها الأسد؟

القاضية السورية المعزولة فتون خير بك- (تعديل عنب بلدي)

ع ع ع

أصدر رئيس النظام السوري، بشار الأسد، الاثنين 27 من حزيران، مرسومًا بتنفيذ عقوبة العزل التي فرضها “مجلس القضاء الأعلى” بحق إحدى القاضيات لارتكابها مخالفات وأخطاء قانونية.

وبحسب نص المرسوم رقم “175” لعام 2022، الذي نشرته صفحة وزارة العدل الرسمية التابعة للنظام السوري عبر “فيس بوك”، يجب تنفيذ عقوبة العزل التي فرضها “مجلس القضاء الأعلى” بحق فتون علي خير بك القاضية في النيابة العامة التمييزية، من المرتبة الرابعة والدرجة الثانية، وتصفى حقوقها وفقًا للقوانين النافذة.

وتأتي هذه العقوبة بعد أن انتشر تسجيل مصوّر ظهرت فيه فتون علي خير بك، قالت فيه إنها تعرضت لتهديدات وتهم كيدية، واشتكت أختها خلود خير بك، متهمة مدير مكتب ماهر الأسد، اللواء غسان بلال، ووزيري الداخلية والعدل لدى حكومة النظام، وذلك بسبب خلافاتها مع شقيقتها المستشارة في القصر الجمهوري.

وقالت القاضية إنها تلقت تهديدات من اللواء غسان بلال ومن قريبة العميد قصي عباس، بالإضافة إلى العميد كمال حسن عبر شخص يدعى كمال رحمو مالك جمعية “البلابل” السكنية.

وبموجب المادة رقم “133” من الدستور السوري لعام 2012، “يرأس مجلس القضاء الأعلى رئيس الجمهورية، ويُبين القانون طريقة تشكيله واختصاصاته وقواعد سير العمل فيه”.

ووفقًا لنصوص الدستور نفسه، يعتبر رئيس الجمهورية القائد الأعلى للجيش والقوات المسلحة، ورئيس السلطة التنفيذية، ورئيس السلطة القضائية باعتباره رئيس المجلس القضاء الأعلى، الذي يخوله حتى التشريع.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة