تركيا.. حد الفقر في حزيران يتجاوز 20 ألفًا والحد الأدنى للأجور ثابت

محل صرافة عملات تركية وأجنبية في شارع فوزي باشا بمدينة اسطنبول- 27 من أيار 2022 (عنب بلدي/يوسف حمص)

ع ع ع

أعلن اتحاد نقابة العمال في تركيا، الثلاثاء 28 من حزيران، عن نتائج مؤشر حد الفقر والجوع، في حزيران الحالي.

وارتفع التفاوت بين حد الجوع والحد الأدنى للأجور لعائلة مكوّنة من أربعة أشخاص بنحو ألفين و173 ليرة تركية للشهر السادس على التوالي، وفق بيان للاتحاد في موقعه الرسمي.

وحددت الأبحاث التي أجرتها النقابة الحد الأدنى للجوع لأسرة مكوّنة من أربعة أفراد، بنحو ستة آلاف و391 ليرة تركية، حيث بلغت الزيادة نصف الحد الأدنى للأجور.

وسجل حد الفقر لعائلة مكوّنة من أربعة أفراد نحو 20 ألفًا و818 ليرة تركية، يشمل التغذية والإيجار والتعليم والرعاية الصحية، بحسب النقابة.

ووفقًا لأبحاث النقابة، تم حساب تكلفة المعيشة للفرد الواحد العامل، وقُدّرت بحوالي ثمانية آلاف و313 ليرة تركية، وهو ما يعادل حوالي ضعف الراتب الشهري.

وشكّلت مصاريف الطعام لموظف يتقاضى أربعة آلاف و253 ليرة تركية، وهو الحد الأدنى للأجور، نسبة بنحو 45% من راتبه الشهري.

وارتفعت نسبة المواد الغذائية بنسبة 6.2% على أساس شهر أيار الماضي، بحسب النقابة.

وفي أيار الماضي، سجل حد الجوع لعائلة مكوّنة من أربعة أفراد ستة آلاف ليرة تركية، يشمل احتياجات اللباس والتغذية والإيجار والتعليم والرعاية الصحية، بحسب النقابة.

بينما قُدّر حد الفقر للاحتياجات الأساسية لأربعة أفراد بـ19 ألفًا و600 ليرة تركية، في الشهر الماضي.

وكانت “هيئة الإحصاء التركية” أعلنت، في 3 من حزيران الحالي، ارتفاع مؤشر التضخم السنوي في تركيا إلى 73.50%، مسجلًا بذلك أعلى نسبة وصل إليها منذ حوالي 24 عامًا.

وفي 23 من حزيران الحالي، ثبّت المصرف المركزي في تركيا سعر الفائدة عند 14% على عمليات إعادة الشراء (الريبو) لأجل أسبوع، للمرة السادسة خلال 2022.

وينعكس هذا الغلاء على معيشة السوريين في تركيا، نتيجة ارتفاع إيجارات المنازل وانخفاض الدخل الشهري وأجور العمال اليومية وقلة فرص العمل.

وأعلن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، في 16 من كانون الأول 2021، رفع الحد الأدنى للرواتب والأجور في تركيا لعام 2022 إلى 4250 ليرة تركية.

وسجل سعر صرف الدولار الأمريكي 16.63 ليرة تركية، الثلاثاء 27 من حزيران، وانخفضت قيمة الليرة لتسجل 17.55 مقابل اليورو الواحد، حسب موقع “Döviz” المتخصص بأسعار الصرف والعملات النقدية.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة