باريس سان جيرمان يطلب من مدربه بوكيتينو فسخ عقده بالتراضي

ماوريسيو بوكيتينو مدرب نادي باريس سان جيرمان- 28 من حزيران 2022

ع ع ع

نشرت صحيفة “ماركا” الاسبانية عبر موقعها الرسمي، مساء الثلاثاء 28 من حزيران، أن نادي باريس سان جيرمان بطل الدوري الفرنسي للدرجة الأولى للموسم الماضي، طلب من الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو فسخ عقده مع النادي بالتراضي.

وأضافت الصحيفة الإسبانية أنه لم يكن هناك اتفاق بين باريس سان جيرمان والمدرب بوكيتينو، لأن الجانب الفرنسي لا يريد دفع تعويضات العام الأخير من صفقته.

وأكدت “ماركا” أن الطرفين لم يتوصلا إلى شروط بشأن مكافآته، وفي المقابل يحرص بوكيتينو على تلقيه هو وطاقمه التدريبي كل الحوافز من مكافآت أو جوائز مالية، مقابل السنة الأخيرة المتبقية لعقدهم.

وقالت الصحيفة الإسبانية، إن المدرب الأرجنتيني يريد الحصول على هذه الأموال على أساس شهري، حتى يجد ناديًا جديدًا، وهو أمر لم توافق عليه إدارة نادي باريس سان جيرمان، لأنهم يريدون دفع المبلغ بالكامل دون تعويض.

وقال “ماركا”، ومع ذلك، فإن الاتفاق أمر لا مفر منه، لأن النادي الباريسي لديه بالفعل صفقة لا تزال سارية المفعول.

وأضافت الصحيفة نقلا عن كريستوف جالتيير، المدرب المنتظر لباريس سان جيرمان، والذي قاد فريق ليل لإحراز لقب بطولة الدوري الفرنسي للدرجة الأولى في موسم 2021، أنه من المحتمل أن تصل المسألة بين الباريسي وبوكيتينو إلى المحاكم، إذا لم يتم التوصل إلى اتفاق.

وأضاف المدرب الفرنسي كريستوف، الذي انتقل لقيادة فريق نيس في الموسم الماضي، أنه خيار لا يُفكر فيه أي من الطرفين في هذا الوقت، ما سيزيد من معاناة النادي قبل انطلاق موسم 2022ـ 2023، في 7 من آب المقبل.

مسيرة بوكيتينو التدريبي

بدأ الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو (50 عامًا) مشواره الاحترافي في عالم التدريب مع فريق إسبانيول، خلال الفترة من 2009 إلى 2012.

ثم انتقل لتدريب فريق ساوثهامتون الإنجليزي في موسم 2013ـ 2014، ثم بقي في الدوري الإنجليزي الممتاز ليقود فريق توتنهام هوتسبير خلال الفترة من 2014 إلى 2019.

وبتاريخ 2 من كانون الثاني عام 2021، انتقل بوكيتينو إلى قيادة فريق باريس سان جيرمان.

وحقق معه بطولة الدوري الفرنسي للدرجة الأولى في الموسم الماضي فقط، ولم يحقق أي بطولة محلية إضافية.

كما أخفق الأرجنتيني بوكيتينو في مواصلة المشوار بالبطولة الأهم، وهي دوري أبطال أوروبا، حيث خرج من البطولة في دور الـ16، إثر خسارته التاريخية أمام نادي ريال مدريد “حامل اللقب” 3×1 في لقاء الإياب.

وكان النادي الباريسي فاز 1×0 في الذهاب، وبفارق الأهداف غادر البطولة، وهذا ما أثر على المدرب الأرجنتيني باتخاذ قرار الاستغناء عن خدماته.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة