وزير الخارجية الإيراني يزور دمشق غدًا

وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبد اللهيان (إرنا)

ع ع ع

قالت صحيفة “الوطن” المحلية، إن وزير الخارجية الإيراني، أمير عبد اللهيان، سيصل إلى العاصمة السورية دمشق غدًا، السبت 2 من تموز، في زيارة للقاء كبار المسؤولين.

وبحسب ما ذكرته الصحيفة اليوم، الجمعة 1 من تموز، سيلتقي عبد اللهيان مع وزير الخارجية والمغتربين في حكومة النظام السوري، فيصل المقداد، لـ”البحث في آخر التطورات”، منها استئناف مفاوضات ملف النووي، والتهديدات التركية، إضافة إلى بحث تطوير التعاون الثنائي وتعزيزه بعد زيارة رئيس النظام، بشار الأسد، إلى طهران، في أيار الماضي.

ويأتي إعلان هذه الزيارة بعد يوم من انتهاء جولة المحادثات غير المباشرة بين إيران والولايات المتحدة، التي استمرت لمدة يومين في العاصمة القطرية الدوحة، بهدف إحياء الاتفاق النووي الإيراني، حيث تأمل إيران رفع العقوبات عنها، بما فيها تصدير النفط.

وذكرت وكالة “بلومبيرغ” اليوم، الجمعة 1 من تموز، أن من المرجح أن تستأنف الجهود التي تتم بوساطة أوروبية لإحياء الاتفاق النووي الإيراني، بعد زيارة الرئيس الأمريكي، جو بايدن، إلى المنطقة الشهر الحالي، بعد فشل جولة محادثات مكثفة في الدوحة بالتغلب على الخلافات.

وكان عبد اللهيان صرّح، في أيار الماضي أن زيارة الأسد إلى طهران، “فتحت أفقًا جديدًا في العلاقات الاستراتيجية بين البلدين”.

واعتبر عبد اللهيان في آخر زياراته إلى دمشق، في آذار الماضي، أن “سوريا وإيران في خندق واحد”، وأن العلاقات الاستراتيجية بين البلدين تمر بأفضل الظروف.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة