النظام السوري خارج لقاءات الجامعة العربية التشاورية في لبنان

الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط (إنترنت)

الأمين العام للجامعة العربية أحمد أبو الغيط (إنترنت)

ع ع ع

أعلن الأمين العام لجامعة الدول العربية، أن النظام السوري لن يشارك في اللقاء التشاوري لوزراء الخارجية العرب في لبنان.

وقال الأمين العام، أحمد أبو الغيط، اليوم الجمعة 1 من تموز، “كل الدول العربية ستشارك في اللقاء التشاوري لوزراء الخارجية العرب غدًا السبت، باستثناء سوريا المجمدة عضويتها”، بحسب ما نقلته وكالة “الأناضول“.

ويأمل أبو الغيط أن يحقق اللقاء التشاوري لوزراء الخارجية العرب تفاعلًا، وأن يتم الاتفاق على خطوات للمستقبل.

وأشار إلى أنه ليس هناك جدول أعمال أو أفكار محددة، وكل وزير سيطرح فكرة من منظور بلاده.

وفي 22 من حزيران الماضي، كشف أبو الغيط عن محاولات لإشراك النظام السوري في القمة العربية خلال الفترة المقبلة.

وقال أبو الغيط في مقابلة أجراها مع قناة “الجزائر“، إن “الأشهر المقبلة ستشهد محاولة في اتجاه مشاركة سوريا بالقمة العربية المزمع عقدها بالجزائر مطلع تشرين الثاني المقبل”.

وأضاف أن “مشاركة سوريا في القمة العربية عندما تتم سوف تكون من خلال توافق عربي كبير”.

بينما قال الأمين العام المساعد لجامعة الدول العربية، حسام زكي، في حديث لصحيفة “الشرق“، إن “مسألة عودة سوريا إلى مقعدها في الجامعة تحتاج إلى تكثيف التشاور، في ظل غياب توافق بين الأعضاء”، لكنه لم يستبعد حسم هذه المسألة “قبل القمة العربية، أو بعدها”.

وأضاف زكي أن هناك “مساعي من بعض الدول لعودة سوريا إلى مقعدها، منها الجزائر”، منبهًا في الوقت نفسه إلى أن “دولًا أخرى لها رأيها في الموضوع”.

وظل المقعد السوري شاغرًا في الجامعة العربية منذ تجميد العضوية حتى آذار 2013، حين مُنح المقعد خلال القمة العربية المنعقدة في الدوحة للمعارضة، إذ ألقى الرئيس السابق لـ”الائتلاف السوري المعارض”، أحمد معاذ الخطيب، كلمة باسمها، لمرة واحدة في ذلك الوقت والمكان.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة