ما الشركة الروسية التي تبني مجمعًا سياحيًا في اللاذقية

شاطئ جول جمال باللاذقية (سانا)

ع ع ع

نقلت وكالة “سبوتنيك” الروسية عن مصادر في حكومة النظام السوري، أن شركة “سينارا إنت” الروسية ستوقع عقدًا استثماريًا لبناء مجمع سياحي في منطقة “جول جمال” على شواطئ مدينة اللاذقية، شمال غربي سوريا.

وبحسب ما نشرته الوكالة اليوم، الثلاثاء 5 من تموز، فإن العقد الذي سيتم الإعلان عنه رسميًا في مبنى وزارة السياحة السورية يوم غد، الأربعاء، يجمع “سينارا إنت” مع مجلس محافظة اللاذقية، مالك الموقع، وينص على استثمار الموقع السياحي “جول جمال” في اللاذقية، بهدف بناء مجمع سياحي من سوية أربع نجوم.

وأضافت الوكالة أنه “يتوقع أن تدشن (سينارا إنت) مرحلة جديدة، تضع سوريا على قائمة الوجهات التي يمكن للسياح الروس اختيارها، واجتذاب مجموعات سياحية روسية إلى هذا البلد الشرق أوسطي، الشهير بتنوع بيئاته الطبيعية ومناخه”.

من هي الشركة المستثمرة؟

سينارا جروب” (Sinara group)، هي شركة استثمار روسية، أُسست في عام 2001، ولديها شركات في قطاعات تطوير العقارات والنقل بالسكك الحديدية والخدمات المالية.

كان ديمتري بومبيانسكي، وهو أحد الأوليغارشيين الروس، أحد أعضاء مجلس الإدارة لمجموعة “سينارا”، إضافة إلى شركة تصنيع الأنابيب الروسية “TMK”، لكنه غادر هذه الأعمال بعد فرض العقوبات عليه من قبل الاتحاد الأوروبي.

ظهر اسم بومبيانسكي في عام 2011، عندما زار دمشق للاجتماع مع الجانب السوري، ضمن ما يعرف بـ”مجلس رجال الأعمال السوري الروسي”، حينها دعا إلى زيادة التبادل التجاري والفرص الاستثمارية بين روسيا وسوريا.

وبحسب ما ذكره تقرير “سبوتنيك”، “يأتي توقيع عقد استثمار لبناء المجمع السياحي، “تتويجًا لسلسلة طويلة من الاجتماعات التي جمعت (سينارا إنت) بوزارة السياحة ومجلس مدينة اللاذقية، إذ تعود المفاوضات بين الطرفين إلى العام 2014، وحينها قدمت “سينارا إنت” مخططات أولية لتنفيذ مجمع سياحي بكلفة بلغت 5 مليارات ليرة سورية، أي نحو (28 مليون دولار)، وفقًا لسعر صرف الليرة السورية أمام الدولار، والذي كان بحدود 181 ليرة للدولار آنذاك”.

كما أشارت الوكالة إلى أن اهتمام الشركات الروسية بمنتجع “جول جمال” يعود إلى ما قبل الحرب، إذ سبق أن أجرى أندريه فوربيف، مدير شركة “انتوريست سينار” مباحثات “ماراتوينة” مع مجلس محافظة اللاذقية عام 2006 استمرت لعدة أشهر، بهدف استثمار موقع المنتجع على شاطئ البحر.

وفي عام 2014، قالت وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا)، إن شركة “سينارا” الروسية أعادت إطلاق مشروع “جول جمال” السياحي في محافظة اللاذقية الذي تعاقدت عليه عام 2007.

وأظهر موقع “من هم” أن هناك فرعًا سوريًا للشركة الروسية باسم “intourist sinara” (شركة أينتوريست سينارا) مقرها الرئيس في ريف دمشق، وأُسست عام 2005.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة