خلال العيد.. حوادث سير تؤدي إلى وفيات وإصابات في إدلب

عناصر في "الدفاع المدني السوري" تُسعف رجلًا أُصيب إثر حادث سير شمال غربي سوريا- 10 من تموز 2022 (الدفاع المدني)

ع ع ع

ارتفعت وتيرة حوادث السير في مدن وبلدات شمال غربي سوريا خلال أيام عيد الأضحى، وأسفرت عن خسائر في الأرواح وأضرار في الممتلكات.

وتوفي رجل إثر حادث سير ناجم عن خروج دراجته النارية عن مسارها وسقوطه في قناة للمياه على طريق ملّس- كبتة شمال غربي إدلب اليوم، الاثنين 11 من تموز، ثالث أيام عيد الأضحى.

وقال “الدفاع المدني السوري“، إن فرقه انتشلت الجثة وسلّمتها إلى الطبابة الشرعية في مدينة إدلب.

وتوفي شابان إثر حادث سير بدراجة نارية في بلدة القنيّة غربي إدلب، الأحد، ونقلهما “الدفاع المدني” إلى المستشفى وبعدها إلى الطبابة الشرعية، ثم سلّمهما إلى ذويهما.

وفي 9 من تموز الحالي، أول أيام العيد، أُصيب 22 مدنيًا، بينهم سبعة أطفال وأربع نساء، بجروح ورضوض إثر 11 حادث سير في مناطق متفرقة بشمال غربي سوريا.

وقال “الدفاع المدني“، إن فرقه استجابت لـ11 حادًثا تسببت بإصابة 22 مدنيًا، بينهم سبعة أطفال وأربع نساء بجروح ورضوض، وأسعفت عددًا من المصابين إلى المستشفيات القريبة، وسحبت السيارات العالقة، وأمّنت أماكن الحوادث.

ونبّه “الدفاع” السائقين إلى ضرورة تخفيف السرعة على الطرقات وعند المنعطفات وفي الأماكن المزدحمة.

كما نصح الأهالي بعدم السماح لأبنائهم غير البالغين بقيادة الدراجات النارية لما في ذلك من مخاطر كبيرة عليهم وعلى الآخرين، ونوه إلى أهمية التزام المشاة بقواعد السلامة عند قطع الطرقات.

وبحسب تقرير لـ”الدفاع المدني“، في 12 من حزيران الماضي، فإن معظم هذه الحوادث نتيجتها السرعة الزائدة وعدم الالتزام بقواعد المرور.

واستجابت فرق “الدفاع المدني” منذ بداية العام الحالي حتى تاريخ التقرير، لأكثر من 548 حادث سير في شمال غربي سوريا.

وأسفرت هذه الحوادث عن وفاة أكثر من 20 مدنيًا بينهم نساء وأطفال، فيما أسعفت الفرق الطبية في “الدفاع المدني” 545 شخصًا بينهم نساء وأطفال إلى المستشفيات والنقاط الطبية.

اقرأ أيضًا: لا إجراءات تمنع الموت على طرقات الشمال السوري

وتترافق هذه الحوادث بتوصيات متكررة من “الدفاع المدني” حول ضرورة توخي الحذر والابتعاد عن السرعة الزائدة، واتباع قواعد السلامة، في ظل غياب قوانين السير الصارمة التي تنظم حركة المرور، وأيضًا غياب إشارات المرور ووعورة بعض الطرقات.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة