لأول مرة.. نموذج لبطين القلب ينبض بين أيدي العلماء

نموذج لبطين القلب المصنّع في كندا-8 من تموز 2022(UNIVERSITY OF TORONTO)

ع ع ع

تمكن باحثون من جامعتي “تورنتو” و”مونتريال” في كندا من تصميم نموذج صغير لبطين قلب بشري لأول مرة.

وبحسب تقرير نشره موقع “Science Alert“، اليوم الخميس 14 من تموز، صمم وعاء بطول ميليمتر ينبض ويضخ السوائل ليمثّل حقيقة بطين قلب الجنين البشري.

وباستخدام ذلك النموذج يمكن للعلماء قياس مقدار السائل الذي يتم دفعه للخارج في كل مرة ينقبض فيها بطين الإنسان وضغط هذا السائل، ما يمكن أن يفتح آفاقًا جديدة في تطوير عقاقير وعلاجات لأمراض القلب والأوعية الدموية، وفق التقرير.

وصنع الباحثون النموذج من خلال أخذ خلايا من أنسجة القلب والأوعية الدموية لجرذان صغيرة وتركها تنمو على طبقة من السقالة لمحاكاة ألياف عضلة القلب للبطين الأيسر للإنسان، وهي الحجرة النهائية الضخمة التي تطلق الدم إلى الشريان الأورطي.

السقالات: مواد تم تصميمها لإحداث تفاعلات خلوية مرغوبة للمساهمة في تكوين أنسجة وظيفية جديدة للأغراض الطبية.

 

ويعتبر هذا النموذج نقلة كبيرة في الأبحاث والدراسات المتعلقة بأمراض القلب إذ استطاع تقديم نموذج ثلاثي الأبعاد عن أحد أجزاء القلب.

في المقابل يختلف هذا النموذج عن القلب الحقيقي بكونه مكونًا من طبقة واحدة من الخلايا، لكنّه قابل للتطوير ليشمل المزيد من طبقات الأنسجة لتمثيل نظام أقوى.

كما من الممكن إزالة السقالة ودمج مزيج من الأنسجة المشتقة من الإنسان، لتحسين الهيكل كنموذج وتطويره ليكون عضو كامل الوظائف وقابل للزرع.

ورغم تطور الأبحاث حول علاجات أمراض القلب والأوعية الدموية خلال العقود الأخيرة، ما تزال أمراض القلب تتسبب بوفاة حوالي 18 مليون شخص حول العالم كل عام.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة