بعد أقل من أسبوعين على إعلانها حالة الطورئ في مناطق نفوذها

“الإدارة الذاتية” تدعو الأهالي لاتباع دورة يومية مكثفة بالإسعافات الأولية

أحد شوارع مدينة الرقة خلال فترة فرض حظر تجول كلي من قبل "الإدارة الذاتية" في أيلول 2021 (عنب بلدي)

ع ع ع

دعت “هيئة الصحة” التابعة لـ”الإدارة الذاتية” في شمال شرقي سوريا، عبر هيئاتها ولجانها المواطنين لاتباع دورة يومية مكثفة بالإسعافات الأولية.

وطالبت “الهيئة” اليوم الاثنين، 18 من تموز، عبر بيانها الذي حمل رقم “7”، بوضع كافة المستشفيات والنقاط الطبية العاملة في شمال شرقي سوريا بحالة جاهزية لاستقبال المواطنين الراغبين باتباع تلك الدورات، بشكل يومي، اعتبارً من 19 من تموز الحالي.

ومن المقرر أن يبقى التعميم ساري المفعول حتى صدور إشعار آخر عن الرئاسة المشتركة لـ”هيئة الصحة”، التي صدر عنها التعميم.

وتأتي دعوات “هيئة الصحة” بعد أقل من أسبوعين على إعلان “الإدارة الذاتية” حالة الطوارئ في مناطق نفوذها، بسبب ما وصفته بـ”التهديدات” التي تتعرض لها المنطقة من قبل تركيا.

ونص البيان الذي نُشر في الموقع الرسمي لـ”الإدارة الذاتية”، المظلة السياسية لـ”قوات سوريا الديمقراطية” (قسد)، في 6 من تموز، على إعلان حالة الطوارئ وإعداد خطط الطوارئ في المنطقة من قبل جميع الجهات التابعة لها المدنية منها والعسكرية، إضافة إلى وضع “جميع الإمكانيات لحماية الشعب من هجوم عدواني على مناطق شمال شرقي سوريا”.

وفي الوقت نفسه، تحدثت شبكات محلية عن اعتقال “قسد” عددًا من أبناء محافظة الرقة، خلال مرورهم على الحواجز الأمنية تمهيدًا لسَوقهم إلى التجنيد الإجباري في صفوف قواتها، قبيل إعلانها عن حالة الطوارئ بساعات.

وتشهد مناطق خطوط التماس تصاعدًا في وتيرة الأحداث الميدانية، ما أعاد الحديث عن عملية عسكرية تركية إلى الواجهة، إضافة إلى تدريبات أجرتها فصائل “الجيش الوطني السوري” المدعوم من تركيا استعدادًا للعملية، وقصف متبادل بين الطرفين بشكل متقطع لا يزال مستمرًا منذ عدة أيام.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة