ازدياد حالات الغرق في نهر “الفرات” بالرقة ودير الزور

نهر الفرات (نورث برس)

ع ع ع

توفي ستة أشخاص بينهم طفلان غرقًا في نهر “الفرات” في محافظتي دير الزور والرقة، خلال يومين.

وقالت شبكة “نهر ميديا” المحلية، اليوم الخميس 21 من تموز، إن أربعة أشخاص فارقوا الحياة غرقًا في “الفرات” بريف الرقة خلال الـ24 ساعة الماضية، بينهم طفل يبلغ من العمر 12 عامًا وآخر ستة سنوات.

وفي دير الزور رصدت الشبكة وفاة شابين.

وتعود حالات الغرق في المنطقة الشرقية من سوريا، لتزايد إقبال الأهالي على السباحة في نهر الفرات وقنوات الري، بسبب الارتفاع الكبير في درجات الحرارة.

بدوره، نشر “فريق الاستجابة الأولية” في “مجلس الرقة المدني”، أمس الأربعاء 20 من تموز، أن الفريق تلقى بحدود الساعة 5 مساءً، بلاغًا حول غرق شابين بقناة للري قرب قرية خنيز بالريف الشمالي لمدينة الرقة، وهما مُقبل عمر الرشاد وحارث خليل ابراهيم العلوش، وأن عمليات البحث كانت مستمرة.

ومع ازدياد حالات الغرق، أنشأ فريق الاستجابة الأولية خلال عام 2021 الماضي مفارز طوارئ على ضفاف نهر “الفرات” لإنقاذ حالات الغرق التي قد تحدث في النهر، وفق وكالة “نورث برس” المحلية.

وسبق أن قال قائد فوج إطفاء دير الزور، أحمد الصافي، في تصريح لموقع “غلوبال“، في 20 من حزيران الماضي، إنه تم تسجيل 20 حالة غرق في مياه نهر الفرات منذ بداية صيف هذا العام لشبان ونساء وأطفال.

ودعا جميع الأهالي لأخذ الحيطة والحذر وعدم السماح لأبنائهم الذين لا يجيدون السباحة بالاقتراب من النهر أو السباحة في المناطق الخطرة فيه والتي تكون عميقة وفيها سرعة لجريان المياه.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة