سوريا.. تمديد إعفاء مستلزمات الإنتاج والمواد الأولية للأدوية من الضرائب

إحدى الصيدليات السورية- آب 2019 (صفحة "صيدلية الشفاء" عبر "فيس بوك")

ع ع ع

أصدر رئيس النظام السوري، بشار الأسد، مرسومًا يقضي بإعفاء مستوردات المواد الأولية الداخلة في صناعة الأدوية من الرسوم والضرائب.

وقالت الوكالة السورية للأنباء (سانا)، اليوم، الخميس 21 من تموز، إن الأسد أصدر المرسوم التشريعي رقم 12 لعام 2022 القاضي بتمديد العمل بأحكام المرسوم التشريعي “رقم 14” لعام 2020، وذلك لغاية تاريخ 31 من تموز 2023.

وبحسب الوكالة، فإن القرار جاء دعمًا لقطاع الأدوية ونظرًا “للضرورات الناتجة عن الإجراءات الاقتصادية القسرية أحادية الجانب المفروضة على سوريا وما نتج عنها من ازدياد نفقات تحويل قيمة مستوردات المواد الأولية الداخلة في صناعة الأدوية على أصحاب معامل الأدوية المحلية وارتفاع تكاليف الشحن والتأمين أضعافًا عدة”.

ويقضي المرسوم التشريعي “رقم 14” لعام 2020، بإعفاء مستلزمات الإنتاج والمواد الأولية الداخلة في صناعة الأدوية البشرية من الرسوم الجمركية المحددة في جدول التعريفة الجمركية النافذ الصادر بالمرسوم “رقم 377” لعام 2014، وجميع الضرائب الرسوم الأخرى المفروضة على الاستيراد.

ويشهد قطاع الأدوية في مناطق سيطرة النظام منذ سنوات فقدان بعض الأصناف، فضلًا عن غلاء أسعارها في السوق السوداء، وسط مطالب متكررة لمعامل الأدوية برفع الأسعار بهدف “ضمان استمرارية عملها، وتقليل خسائرها”.

وفي 16 من كانون الأول 2021، رفعت وزارة الصحة في حكومة النظام أسعار جميع الأدوية بنسبة 30% للمرة الثانية خلال العام الماضي، لتكون وزارة الصحة بذلك قد رفعت أسعار الدواء بنسبة 60% خلال 2021.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة