fbpx

تأجيل الامتحانات الجامعية في السويداء على خلفية التصعيد

جامعة "دمشق" كلية الإعلام- كانون الثاني 2022 (حسان حسان/ عنب بلدي)

ع ع ع

أجّلت وزارة التعليم العالي الامتحانات المقررة في جميع كليات فرع جامعة “دمشق” بالسويداء إلى موعد آخر.

وقالت صحيفة “الوطن” المحلية اليوم، الاثنين 25 من تموز، عبر حسابها في “فيس بوك“، “تؤجّل الامتحانات المقررة اليوم في جميع كليات فرع جامعة (دمشق) بالسويداء إلى موعد آخر يحدد لاحقًا”.

وفي سياق متصل، قالت إذاعة “شام إف إم” المحلية اليوم، إن حركة السير عادت إلى طريق دمشق- شهبا- السويداء بعد إعادة فتحه وإزالة كل الحواجز التي وُضعت خلال الأيام الماضية.

كما قالت مصادر خاصة من محافظة السويداء لإذاعة “نينار إف إم“، إنه “بالتعاون مع الجهات المختصة وبوساطة من وجهاء العشائر والمجتمع المحلي، تم حل الخلاف الذي نشب منذ يومين في المدينة، وأُعيد فتح جميع الطرق مع عودة الحركة الطبيعية إليها”.

وكانت الاحتجاجات في مدينة شهبا شمال غربي السويداء امتدت ليومها الثالث على التوالي، مطالبة بالإفراج عن شباب اختطفتهم مجموعات تابعة لـ”الأمن العسكري”، ورد سكان المدينة باختطاف ضباط بقوات النظام لمبادلتهم بمخطوفين لدى النظام.

شبكة “السويداء 24” قالت فجر اليوم، الاثنين 25 من تموز، إن مجموعة “فلحوط” التابعة لـ”الأمن العسكري” أفرجت بشكل جزئي عن المدنيين الذين خطفتهم من أهالي مدينة شهبا، مشيرة إلى أن المشكلة تتجه نحو الحل.

المدينة شهدت، الأحد، احتجاجات على خلفية اعتقال مجموعة محلية موالية لـ”الأمن العسكري” أحد شباب البلدة، إذ رفض المُحتجون ما وصفوه بـ”تنصيب قضاة على السكان”، واحتجزوا ضباطًا من قوات النظام للضغط بهدف الإفراج عن الشاب، مطالبين حكومة النظام بـ”أخذ دورها” في المحافظة.

وشهدت محافظة السويداء، في حزيران الماضي، اشتباكات بين فصيل “قوة مكافحة الإرهاب” ومجموعات تابعة للأفرع الأمنية أسفرت عن مقتل سامر الحكيم قائد “المكافحة”.

وتُعرف مجموعة “مكافحة الإرهاب” بأنها من الفصائل المتعاونة مع “جيش مغاوير الثورة” المدعوم من التحالف الدولي، والمتمركز في قاعدة “التنف” العسكرية شرقي حمص.

وفي آذار الماضي، سلّم فصيل “مكافحة الإرهاب” من وصفه بـ”عميل الأمن العسكري” جودت حمزة، للقاعدة العسكرية الأمريكية في منطقة التنف، لضلوعه بالعمل لمصلحة “حزب الله” اللبناني في نقل وترويج المخدرات داخل محافظة السويداء جنوبي سوريا.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة