مجددًا.. خلاف بين “الأمن العسكري” وسكان مدينة شهبا في السويداء

مشهد من إغلاق أوتوستراد دمشق- السويداء من قبل محتجين- 24 من تموز 2022 (الراصد/ فيس بوك)

ع ع ع

اختطفت مجموعة راجي فلحوط التابعة لـ”الأمن العسكري” في السويداء مجددًا المدني جمال الطويل، من أهالي مدينة شهبا، بعد مرور أقل من 24 ساعة على حل الخلاف السابق، الذي أدى إلى قطع سكان المدينة أوتوستراد دمشق- السويداء ليومين.

وسُمعت أصوات رشقات من الرصاص، مساء الاثنين 25 من تموز، وسط المدينة عقب اختطاف المدني من قبل مجموعة “فلحوط”، بحسب ما ذكرته شبكة “السويداء 24” المحلية، كما دوت أصوات انفجارات على أطراف المدينة لم تُعرف أسبابها حتى لحظة تحرير هذا الخبر.

شبكة “الراصد” المحلية قالت من جانبها، إن سبب إطلاق النار الذي سُمع في شهبا، ناتج عن تجمع لعائلة الصير بعد تلقيها خبر اختطاف جمال الطويل من قبل مجموعة “فلحوط ” التابعة لشعبة “المخابرات العسكرية”.

بينما دعا ناشطون إلى احتجاجات سلمية للاعتراض على ممارسات العصابات المسلحة في السويداء المدعومة من “الأمن العسكري”، والتي يتهمونها بتنفيذ أجندات إيران، وميليشيا “حزب الله” اللبناني في المحافظة.

وانتشرت صور لافتات رفعها ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي، الاثنين، بالتزامن مع تجدد عمليات الخطف من العصابات ضد المدنيين.

صباح الاثنين، انتهت الاحتجاجات في مدينة شهبا شمال غربي السويداء، بعد الإفراج عن شباب اختطفتهم مجموعات تابعة لـ”الأمن العسكري”، وإفراج سكان المدينة بدورهم عن ضباط بقوات النظام اختطفوهم سابقًا.

وقالت صحيفة “الوطن” المحلية، الاثنين، عبر “فيس بوك“، “تؤجّل الامتحانات المقررة اليوم في جميع كليات فرع جامعة (دمشق) بالسويداء إلى موعد آخر يحدد لاحقًا” نتيجة لإغلاق الطريق الواصل بين دمشق والسويداء من قبل محتجين.

وشهدت محافظة السويداء، في حزيران الماضي، اشتباكات بين فصيل “قوة مكافحة الإرهاب” ومجموعات تابعة للأفرع الأمنية أسفرت عن مقتل سامر الحكيم قائد “المكافحة”.

وتُعرف مجموعة “مكافحة الإرهاب” بأنها من الفصائل المتعاونة مع “جيش مغاوير الثورة” المدعوم من التحالف الدولي، والمتمركز في قاعدة “التنف” العسكرية شرقي حمص.

وفي آذار الماضي، سلّم فصيل “مكافحة الإرهاب” من وصفه بـ”عميل الأمن العسكري” جودت حمزة للقاعدة العسكرية الأمريكية في منطقة التنف، لضلوعه بالعمل لمصلحة “حزب الله” اللبناني في نقل وترويج المخدرات داخل محافظة السويداء جنوبي سوريا.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة