وزير الطاقة اللبناني يؤيد مقترح نصر الله بالحصول على النفط الإيراني

وزير الطاقة اللبناني، وليد فياض (رويترز)

ع ع ع

أبدى وزير الطاقة في حكومة تصريف الأعمال اللبنانية، وليد فياض، قبول لبنان الحصول على النفط من إيران، بعد تصريحات أدلى بها الأمين العام لـ”حزب الله” اللبناني، حسن نصر الله، خلال مقابلة أجراها مع قناة “المنار” الناطقة باسم الحزب، في 26 من تموز الحالي.

وقال فياض وفق ما نقلته صحيفة “الجمهورية” اللبنانية اليوم، الجمعة 29 من تموز، “أمام لبنان فرصة ذهبية يجب أن يستغلها لينال حقوقه في النفط والغاز وحاجته من الكهرباء”.

ورحّب فياض بما اعتبرها “الهبة الإيرانية” لمد المعامل بالفيول، مضيفًا، “أنا كوزير مختص أقبل بالحصول على الفيول الإيراني ضمن إطار هبة مجانية وليس لدي أي مشكلة في ذلك”، وأشار في الوقت نفسه إلى أن اللبنانيين مهددون بالعتمة.

واعتبر فياض أن اتفاقية استجرار الغاز من مصر عبر سوريا من حيث المبدأ، الخيار الأنسب والأسرع، لأنها تحقق حلًا متسدامًا بأفضل الأسعار.

ولفت إلى أن المشكلة تتجلى في طلبات البنك الدولي الذي سيتولى التمويل، والحصول على التطمين النهائي من إدارة الخزينة الأمريكية بعدم وجود تداعيات من قانون “قيصر” على هذه الاتفاقيات، وفق “الجمهورية“.

وكانت وكالة “إيران إنترناشونال” نقلت، في 27 من تموز الحالي، نفي وزير النفط الإيراني، جواد أوجي، علمه بتصريحات نصر الله، التي تعهد خلالها بجلب النفط الإيراني إلى كامل لبنان بالمجان.

ويواجه لبنان إلى جانب مشكلاته الاقتصادية مشكلات في تأمين الطاقة، ما انعكس سلبًا على الوضع المعيشي، وتجلى ذلك بوضوح عبر انقطاع  التيار الكهربائي لساعات طويلة في مناطق مختلفة من لبنان.

كما يخوض لبنان مفاوضات غير مباشرة مع إسرائيل في سبيل ترسيم حدوده البحرية، وتسوية الخلاف على مناطق بحرية اقتصادية متنازع عليها، وغنية بالنفط.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة