fbpx

“بلومبيرغ”: انطلاق سفينة تجارية من سوريا إلى روسيا تحمل معدات عسكرية

سفينة الشحن الروسية "سبارتا 2"- (موقع فليت مون)

ع ع ع

قال موقع “بلومبيرغ”، إن سفينة تجارية روسية خاضعة لعقوبات أمريكية انطلقت من سوريا، وعبرت مضيق البوسفور باتجاه روسيا حاملة معدات عسكرية.

وجاء في تقرير الموقع، الصادر الثلاثاء 9 من آب، نقلًا عن مصادر استخباراتية أوروبية تعقبت السفينة الروسية “سبارتا 2″، أنها توجهت من ميناء “طرطوس” إلى ميناء “نوفوروسيسك” على البحر الأسود، وهي تحمل مركبات عسكرية للمشاركة في الحرب الروسية على أوكرانيا.

وشوهدت السفينة في سوريا وهي تُحمّل مركبات عسكرية، كما رُصدت وهي تعبر مضيق البوسفور، وجرى التعرف إليها لاحقًا في ميناء “نوفوروسيسك” حاملة 11 مركبة.

وذكر التقرير أن بيانات التتبع البحري تُظهر أن السفينة المملوكة لشركة تابعة لوزارة الدفاع الروسية، والتي فرضت عليها الولايات المتحدة عقوبات في أيار الماضي، كانت رحلتها خلال الفترة من 17 إلى 25 من تموز الماضي، عابرة مضيق البوسفور دون عوائق من قبل تركيا العضو في حلف “الناتو”.

وقال مسؤول تركي مطّلع على القضية للموقع، “إن أنقرة لا تفتش السفن التجارية إلا في حال وجود بلاغ أو اشتباه بارتكابها مخالفات”.

وبينما تلقت أوكرانيا أسلحة بمليارات الدولارات من الولايات المتحدة وأوروبا للمساعدة في الدفاع عن نفسها، تعتمد روسيا على مواردها الخاصة لدعم قواتها في الخطوط الأمامية، وسط تقارير غربية عن خسائر “كبيرة” في صفوفها.

وأكد مسؤول أمريكي رفض الكشف عن اسمه للموقع، أن واشنطن تعتقد أن روسيا تستخدم السفن التجارية لنقل البضائع العسكرية إلى البحر الأسود.

في حين تنفي روسيا أي مشكلات تتعلق بإعادة الإمداد، يؤكد مسؤولون أمريكيون وأوروبيون أن فقدان “أعداد كبيرة” من الدبابات وناقلات الجند المدرعة يُجبر موسكو على الاستعانة بمخزونها من الأسلحة القديمة، بما في ذلك دبابات “تي-62”.

ودخلت الحرب الروسية على أوكرانيا شهرها السادس، في حين تتركز معظم المواجهات في جنوب غربي البلاد بمقاطعة دونيتسك.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة