ريف حلب.. تركيا تعلن القبض على “إرهابي” يعمل لصالح أحزاب كردية

حسن النجار عضو في حزب "العمال الكردستاتي"(PKK)، و"اتحاد مجتمعات كردستان"(KCK)- 11 آب 2022 (سليمان صويلو / تويتر)

ع ع ع

أعلن وزير الداخلية التركي، سليمان صويلو، أن السلطات التركية ألقت القبض على أحد أعضاء الأحزاب الكردية التي تعتبرها تركيا “إرهابية”، في عملية مشتركة بمنطقتي اعزاز ومارع، بريف حلب الشمالي.

وذكر صويلو عبر “تويتر” اليوم، الخميس 11 من آب، أن المدعو حسن النجار الملقب بـ”أبو علي”، هو عضو في حزب “العمال الكردستاني”(PKK)، و”اتحاد مجتمعات كردستان”(KCK).

واعتُقل نجار وضبط بحوزته حزام ناسف بلاستيكي يحوي مواد متفجرة من نوع “C-4″، بوزن 1.8 كيلوجرام، والعديد من الذخيرة الحية، بحسب ما نشره الوزير.

واشترك في تنفيذ العملية فرع مخابرات ولاية هاتاي التركية، وقسم الاستخبارات السورية في مدينتي اعزاز ومارع بريف حلب الشمالي.

وتعد مادة “C-4” من المواد شديدة الانفجار وتصنع في المنشآت العسكرية، وذات قدرة واسعة على التدمير.

وتتكرر عمليات استهداف القوات التركية أشخاصًا وقيادات في أحزاب كردية تعتبرها “إرهابية”، منها “تحييد”، إرهان أرمان شمالي سوريا ويتبع لحزب “العمال الكردستاني” و”وحدات الحماية الكردية” (YPG)، وفق ما ذكرته وكالة “الأناضول” في 1 من آب الحالي.

وأعلن جهاز الاستخبارات التركي “تحييد” القيادي في حزب “العمال الكردستاني”، محمد أيدن، في مدينة الدرباسية بمحافظة الحسكة شمال شرقي سوريا، وفقًا لما نقلته وكالة “الأناضول” التركية، في 17 من نيسان الماضي.

وتصنّف تركيا “العمال الكردستاني” على قوائم “الإرهاب”، وهو مصنّف على قوائم “الإرهاب” لدى الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وعدد من الدول الأوروبية.

وتعتبر تركيا “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) ذات النفوذ العسكري في شمال شرقي سوريا، المدعومة من واشنطن، امتدادًا لـ”العمال الكردستاني”، وهو ما تنفيه “قسد” رغم إقرارها بوجود مقاتلين من الحزب تحت رايتها، وشغلهم مناصب قيادية.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة