دير الزور.. صاروخ يستهدف مناطق نفوذ “قسد” شرقي البصيرة

تصاعد الدخان إثر قصف جوي مجهول تعرضت له مدينة دير الزور في مناطق نفوذ النظام السوري- 7 من أيار 2022 (نهر ميديا/ تلجرام)

ع ع ع

سقط صاروخ في بلدة الصبحة شرقي محافظة دير الزور في مناطق نفوذ “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) المُتاخمة لمناطق نفوذ النظام السوري دون معلومات عن إصابات.

وقالت شبكة “مشرق ميديا” المحلية، إن صاروخًا سقط على أطراف بلدة الصبحة شرقي محافظة دير الزور فجر اليوم، الأحد 14 من آب، دون ورود معلومات عن خسائر بالأرواح واقتصرت الأضرار على المادية.

شبكات محلية عديدة أكدت حصول استهداف صاروخي للمنطقة القريبة من قاعدة التحالف الدولي في حقل “العمر” النفطي، إلا أن أي جهة لم تتبنَ الاستهداف حتى لحظة تحرير هذا الخبر.

الاستهداف لا يعتبر الأول من نوعه في المنطقة، إذ شهدت استهدافات سابقة من جانب الميليشيات المدعومة من إيران والمتمركزة على الضفة الغربية من نهر الفرات طالت بلدة الشحيل شرقي المحافظة.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم، لكن أصابع الاتهام دائمًا ما تتجه نحو الميليشيات العسكرية في المناطق المدعومة من إيران، بالوقوف وراء هذه الاستهدافات.

وقلما تشهد مناطق ريف دير الزور الشرقي التي تسيطر عليها “قسد”، الجناح العسكري التابع لـ”الإدارة الذاتية”، قصفًا من قبل النظام السوري أو مناطق سيطرته، وكان آخرها استهداف قاعدة عسكرية أمريكية في حقل “العمر” النفطي بريف دير الزور الشرقي، في حزيران 2021، دون وقوع أي إصابات.

بينما تستهدف الطائرات التابعة للتحالف الدولي بين الحين والآخر نقاطًا تابعة الميليشيات المدعومة من إيران في مدينة البوكمال شرقي محافظة دير الزور، بشكل متكرر.

أحدث هذه الاستهدافات كان في مدينة البوكمال منتصف حزيران الماضي، في جهة منطقة “الحزام الأخضر” شرقي المحافظة.

وتشهد مناطق ومدن دير الزور الواقعة تحت سيطرة “قسد” توترات أمنية عديدة، منها هجوم واستهداف من قبل خلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” لهذه المناطق، يقابله تنفيذ “قسد” عمليات أمنية بريف دير الزور الشرقي.

من جانب آخر تشهد المنطقة نشاطًا مستمرًا لخلايا تنظيم “الدولة”، وحملات اعتقال، إلا أن عمليات الاعتقال التي تُنفذها تستهدف مدنيين تعاود الإفراج عن عدد منهم في وقت لاحق.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة