مقتل 40 شخصًا إثر حريق بكنيسة في مصر

آثار الحريق الذي طار كنيسة في مدينة الجيزة المصرية- 14 آب 2022 (رويترز)

ع ع ع

قُتل 40 شخصًا على الأقل وأصيب 45 آخرون في حريق نشب داخل كنيسة بمدينة الجيزة المصرية ناتج عن ماس كهربائي بحسب الرواية الحكومية.

ونقلت وكالة “رويترز” للأنباء اليوم، الأحد 14 من آب، عن مصدرين أمنيين أن 40 شخصًا “على الأقل” قتلوا وأصيب 45 آخرون في حريق داخل كنيسة بمدينة الجيزة المصرية، حيث تجمع خمسة آلاف شخص.

وذكرت الوكالة أن الحريق ناتج عن خلل كهربائي اندلع خلال القداس،  في أثناء وجود عدد كبير من الأشخاص في كنيسة “أبو سيفين” القبطية في حي إمبابة في الجيزة.

ومنذ اللحظات الأولى للحريق، أغلق النيران مدخل الكنيسة ما تسبب بحدوث تدافع بين المُصلين.

وأضافت الوكالة نقلًا عن مصادرها الأمنية أن معظم القتلى من الأطفال.

الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، قال عبر حسابه الرسمي في “تويتر”، إنه يتابع تطورات “الحادث الأليم” بكنيسة “المنيرة” بمحافظة الجيزة، مشيرًا إلى أنه وجه جميع أجهزة ومؤسسات الدولة المعنية باتخاذ كل الإجراءات اللازمة.

ناشطون تداولوا عبر مواقع التواصل الاجتماعي صورًا وتسجيلات مصورة تظهر الحريق الذي دفع بألسنة اللهب خارج نوافذ الكنيسة.

في حين أعربت وزارة الخارجية المصرية عن بالغ التعازي وصادق المواساة لـ”بابا الاسكندرية” وبطريرك الكرازة المُرقسية، تواضروس الثاني، في ضحايا حادث حريق كنيسة المنيرة بمحافظة الجيزة، بحسب صحيفة “بيان” المصرية.

الحريق سبقه بعدة أيام، حريق آخر اندلع داخل كنيسة “الأنبا بولا” في مصر الجديدة، حيث حاول قسم الإطفاء لمكان السيطرة ومنع تمدده للعقارات المجاورة، بحسب مواقع مصرية.

كما شهدت العاصمة المصرية القاهرة في عام 2019، حريقًا اندلع داخل كنيسة “مار جرجس” بدائرة قسم حلوان، أدى إلى تدمير الكنيسة التي يعود بناؤها لمئات الأعوام.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة