روسيا: واشنطن تهدد بتحويل سوريا إلى ساحة مواجهة إسرائيلية- إيرانية

أثار القصف الإسرائيلي على "ضاحية الأسد" بريف دمشق في 7 من آذار 2022 (سانا)

أثار القصف الإسرائيلي على "ضاحية الأسد" بريف دمشق في 7 من آذار 2022 (سانا)

ع ع ع

حذر رئيس الإدارة الرئيسة لهيئة الأركان العامة الروسية، إيغور كوستيكوف، واشنطن من تحويل سوريا إلى ساحة مواجهة بين إسرائيل وروسيا.

وقال كوستيكوف اليوم، الثلاثاء 16 من آب، خلال مشاركته في مؤتمر “موسكو للأمن الدولي”، إن “هناك خطرًا من أن تتحول سوريا بدفع من الولايات المتحدة إلى ساحة مواجهة إسرائيلية- إيرانية”، بحسب ما نقلته قناة “روسيا اليوم“.

وفي 14 من آب الحالي، قُتل ثلاثة عسكريين وجُرح ثلاثة آخرون جراء قصف إسرائيلي استهدف مناطق متفرقة من ريف دمشق ومحافظة طرطوس.

وقال مصدر عسكري للوكالة السورية للأنباء (سانا)، في 14 من آب الحالي، إن “العدو الإسرائيلي نفذ عدوانًا جويًا برشقات من الصواريخ من اتجاه جنوب شرق بيروت، مستهدفًا بعض النقاط في ريف دمشق”.

ولم يعلّق أي من الجانبين الروسي أو الإسرائيلي على الضربة الإسرائيلية الأخيرة على سوريا.

وفي 26 من تموز الماضي، كشفت وزارة الدفاع الإسرائيلية عن أن إحدى طائراتها العسكرية تعرضت لضربات دفاعات جوية روسية مضادة للطيران في سوريا في أيار الماضي.

وقال وزير الدفاع الإسرائيلي، بيني غانتس، لـ”القناة 13” العبرية، إن الطائرات الإسرائيلية العسكرية تعرضت لنيران روسية مضادة للطائرات فوق سوريا في أيار الماضي، لكنها أخطأت هدفها، ووصف المواجهة بأنها “حادثة لمرة واحدة”.

ويأتي الكشف الإسرائيلي وسط توترات بين إسرائيل وروسيا بشأن إدانة الأولى لحرب أوكرانيا.

ولا تتبنى إسرائيل عادة الهجمات الصاروخية على سوريا، لكنّ وزير الخارجية الإسرائيلي، يائير لابيد، توّعد بعدم الاكتفاء بالجلوس وانتظار “الإرهاب الإيراني الموجه ضد الإسرائيليين”.

بحسب دراسة أجراها مركز “جسور للدراسات“، في 24 من شباط الماضي، فإن الضربات الإسرائيلية تستهدف مستودعات أسلحة ورؤوس صواريخ ومنظومات دفاع جوي تابعة لإيران، قبل نقلها إلى لبنان، إضافة إلى نقاط رصد متقدمة لـ”حزب الله”.

ويأتي التصعيد الإسرائيلي ردًا على استمرار قدرة إيران على تأمين خطوط إمداد ونقل الأسلحة ولوازم التصنيع اللوجستية إلى سوريا ولبنان، في إطار مساعيها لتحويلهما إلى “قاعدة عمليات متقدمة” ضد إسرائيل، بحسب المركز.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة