تركيا تعلن مقتل ثاني جنودها بقصف من داخل الأراضي السورية

عنصر من الجيش التركي على الحدود التركية- السورية في منطقة ماردين التركية- 11 من آب 2022 (الدفاع التركية)

ع ع ع

أعلنت وزارة الدفاع التركية وفاة أحد جنودها بعد يوم من إصابته بقصف من قبل “إرهابيين” على معبر “جيجيكالان” (Çiçekalan) الحدودي مع سوريا في ناحية بيرجيك، بولاية أورفا جنوبي البلاد.

ونعت وزارة الدفاع في بيانها اليوم، الأربعاء 17 من آب، الجندي أنيس غازي أوزديمير، الذي توفي بعد إصابته بقذائف الهاون، الثلاثاء 16 من آب، ونُقل إلى المستشفى.

وقُتل، الثلاثاء، جندي تركي وأصيب أربعة آخرون إثر هجومين منفصلين يُتهم حزب “العمال الكردستاني” (PKK) بتنفيذهما في ولايتي غازي عينتاب وأورفا جنوبي البلاد.

ونقلت وكالة “الأناضول” شبه الرسمية عن والي شانلي أورفا، صالح أيهان، أن جنديًا تركيًا قُتل وأصيب أربعة آخرون إثر هجوم شنته “منظمات إرهابية” على معبر “جيجيكالان” الحدودي مع سوريا.

وقالت صحيفة “حرييت” التركية، إن “PKK” نفذ، الثلاثاء، هجومًا من داخل الأراضي السورية بقذائف الهاون في منطقة كركاميش بولاية غازي عينتاب، ولم يسفر عن أي خسائر في الأرواح.

وتستهدف القوات العسكرية التركية مواقع لـ”قوات سوريا الديمقراطية” (قسد)، التي تعتبرها امتدادًا لحزب “العمال الكردستاني”، وبدورها ترد “قسد” باستهداف مناطق نفوذ “الجيش الوطني” شمالي حلب.

وتشهد مناطق شمال شرقي سوريا قصفًا مكثفًا من قبل سلاح الجو التركي الذي أصبح مؤخرًا يستهدف مواقع لـ”قسد” بشكل يومي غالبًا ما يُسفر عن قتلى من قواتها العسكرية.

وتكرر استهداف القوات التركية سواء لقوات النظام أو لعناصر وقياديين في تنظيمات كردية شمالي وشرقي سوريا، تعتبرها تركيا “إرهابية” وتهدد أمن حدودها الجنوبية.

واستهدف الطيران الحربي التركي، الثلاثاء، بغارات جوية موقعًا عسكريًا لقوات النظام في تلة جارقلي بعين العرب (كوباني)، شمال شرقي محافظة حلب، ما أسفر عن مقتل ثلاثة جنود بقوات النظام وإصابة ستة آخرين، بحسب ما أعلنت عنه وزارة الدفاع في حكومة النظام السوري.

وتصاعدت، خلال الفترة الأخيرة، حدة القصف على خطوط التماس في الشمال السوري بين قوات المعارضة السورية المدعومة من تركيا، وقوات النظام السوري المدعومة روسيًا، و”قسد” المدعومة أمريكيًا.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة