الأحد 21 كانون الثاني / يناير 2018

EN
× الرئيسيةأخبار وتقاريراقتصادرأي وتحليلناسفي العمقملتيميديارياضةتكنولوجياثقافةصحافة غربيةسوريون في الخارجالنسخة الورقية

المعارضة تشن هجومًا معاكسًا وتستعيد مناطق في غوطة دمشق

عناصر من المعارضة المسلحة في الغوطة الشرقية، الاثنين 11 كانون الأول، المصدر: جيش الإسلام

ع ع ع

استعادت فصائل المعارضة السورية سيطرتها اليوم على عدة مزارع في منطقة المرج، شرقي الغوطة الشرقية، إثر مواجهات ضد قوات الأسد سقط خلالها قتلى وجرحى.

واستعاد كل من جيش الإسلام وفيلق الرحمن سيطرتهما، اليوم الاثنين 11 كانون الأول، على مزارع بلدتي بالا وحتيتة الجرش في منطقة المرج التي يحاول نظام الأسد فرض سيطرته عليها، بحسب مراسل عنب بلدي.

ونقل المراسل عن قياديين في جيش الإسلام تأكيدهم مقتل 19 جنديًا من قوات النظام خلال المعارك، والاحتفاظ بعددٍ من جثثهم.

موقع جيش الإسلام نشر بدوره صورًا لقتلى النظام (نعتذر عن عرضها)، وأكد فرض سيطرته على مزارع البلدتين، في ريف دمشق.

وبدأت قوات الأسد وميليشيات موالية حملة عسكرية واسعة في الغوطة الشرقية، منذ أواخر تشرين الأول 2015، استطاعت خلالها السيطرة على عدة مناطق وبلدات، أبرزها بلدة مرج السلطان، والمطار العسكري القريب منها.

مقالات متعلقة

  1. مقاتلو الغوطة يستردون مواقعهم في منطقة المرج
  2. "جيش الإسلام" يطلق معركة جديدة في الغوطة الشرقية
  3. المعارضة توقف هجومًا لقوات الأسد في الغوطة الشرقية
  4. "جيش الإسلام" يتصدى لمحاولة اقتحامٍ في الغوطة الشرقية