ضحايا بانفجار استهدف مخيم “التوينة” في الحسكة

آثار انفجار دراجة نارية مفخخة في مخيم "التوينة" للنازحين شمالي الحسكة- 12 من أيلول 2022 (وكالة هاوار)

ع ع ع

انفجرت دراجة نارية مفخخة في مخيم “التوينة” للنازحين، شمال غربي محافظة الحسكة، مخلّفة قتلى وجرحى معظمهم أطفال.

وقالت وكالة “هاوار” ومقرها شمال شرقي سوريا، إن الانفجار استهدف اليوم، الاثنين 12 من أيلول، الجهة الغربية من المخيم، وأسفر عن إصابة أربعة أشخاص بينهم طفل حالته حرجة.

وبحسب معلومات حصلت عليها عنب بلدي من عامل في المجال الإغاثي بالمخيم، فإن الدراجة دخلت من الجهة الغربية، حيث لا يوجد سور حماية، وانفجرت بالقرب من نقطة طبية تابعة لـ”الهلال الأحمر الكردي”.

ويضم المخيم الواقع ضمن مناطق نفوذ “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد)، بحسب العامل (تحفظ على اسمه لأسباب أمنية)، نازحين من بلدتي رأس العين وأبو راسين وأريافهما، ومن قرى بمحيط بلدة تل تمر.

صفحات إخبارية محلية قالت من جانبها، إن الانفجار أسفر عن مقتل سائق الدراجة وإصابة ثلاثة مدنيين آخرين بينهم أطفال.

ولم يسبق أن شهد مخيم “التوينة” الذي يضم نحو 12 ألف نازح أحداث عنف أو انفجارات.

كما لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الانفجار حتى لحظة تحرير هذا الخبر.

ويأتي الانفجار بالتزامن مع ازدياد عمليات تنظيم “الدولة الإسلامية” في مناطق نفوذ “قسد”، ردًا على حملة أطلقتها الأخيرة بمخيم “الهول” في الحسكة لملاحقة خلايا التنظيم.

وقُتل، الأحد، ستة عناصر من “قسد” بهجوم لخلايا من تنظيم “الدولة” استهدفهم على طريق الخرافي شمالي دير الزور، في أثناء عودتهم من القاعدة الأمريكية بحقل “العمر” النفطي ردًا على الحملة الأمنية في “الهول”، بحسب ما أعلنه التنظيم عبر معرفه الرسمي.

ووصلت الحملة الأمنية في “الهول” إلى يومها الـ19، دون إعلان رسمي من جانب “قسد” حول آخر تحديث لنتائجها.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة