صحف إيطاليا تهاجم أليغري بعد خسارة اليوفي أمام بنفيكا

مدرب يوفنتوس ماسيميليانو أليجري خلال مباراة كرة القدم من دوري أبطال أوروبا بين يوفنتوس وبنفيكا- 14 أيلول 2022 (AP)

ع ع ع

هاجمت الصحافة الإيطالية المدرب ماسيمليانو اليغري إثر خسارة فريق يوفنتوس على ملعبه أليانز ستاديوم في مدينة تورينو أمام بنفيكا البرتغالي، بنتيجة 1×2، لفائدة الجولة الثانية من دوري أبطال أوروبا.

وهذه الخسارة الثانية لليوفي، حيث كانت الأولى أمام باريس سان جيرمان في حديقة الأمراء بالعاصمة الفرنسية باريس وبنتيجة 2×0، ليحتل المركز الثالث في المجموعة الثامنة من دون رصيد.

وفي الكالتشيو لم يقدم اليوفي المستوى المطلوب منه أيضًا، وبعد ست مباريات لايزال يحتل المركز الثامن برصيد عشر نقاط، من فوزين وأربع تعادلات.

في الموسم الماضي وبالرغم من تصدره المجموعة الثامنة بدوري الأبطال، ودّع يوفنتوس البطولة من الدور الـ16، عندما تعادل مع فياريال 1×1 ذهابًا، وخسر في لقاء الإياب أمام ضيفه الإسباني 0×3.

وفي الدوري الإيطالي للدرجة الأولى، تعذب المدرب أليغري وفريقه للوصول إلى مربع الكبار ليحتل المركز الرابع بصعوبة.

ومنذ أن استلم اليغري قيادة اليوفي في 28 من أيار 2021 وحتى الآن، لم يحقق أي بطولة.

وهذا مغاير للفترة السابقة مع اليوفي، حين استلم قيادته خلال الفترة بين 2014ـ 2019، وحقق أليغري خمسة ألقاب للدوري منها ثنائيتان متتاليتان، بالإضافة إلى كأس إيطاليا وكأس السوبر، وبلغ نهائي دوري أبطال أوروبا مرتين في ثلاثة مواسم فقط.

الصحافة تفتح النار

من هذا المنطلق شنت الصحافة الرياضية الإيطالية غضبها على أليغري وفريقه بعد هزيمة يوم أمس الأربعاء أمام بنفيكا في دوري الأبطال.

وقالت صحيفة “لاغازيتا ديلو سبورت” الإيطالية اليوم، الخميس 15 من أيلول، إن يوفنتوس بات معلقًا بخيط رفيع في دوري الأبطال.

واعتبرت أن أليغري مصمم على التشكيلة غير المجدية في خوض البطولات، إذ لم يضع كل لاعب في مكانه الصحيح، وأضافت أن التغيرات التي أجرها المدرب في تغيير قواعد اللعبة كانت خاطئة.

وحمّلت الصحيفة الإيطالية المدرب أليغري سوء نتائج اليوفي في بطولتي دوري الأبطال والكالتشيو في الموسم الحالي.

بدورها تحدثت صحيفة “توتو سبورت” الإيطالية، مساء أمس الأربعاء 14 أيلول، بعد المباراة مباشرة بأن البيانكونيري بات في وضع صعب جدًا ومعقد بعد هزيمته في ملعبه بتورينو أمام بنفيكا، ورصيده صفر من النقاط وهذا مالم يحصل أبدًا في تاريخ النادي.

وأضافت الصحيفة الإيطالية أن الأرقام والنتائج الحالية توضح الصورة القاتمة لوضع فريق ماسيمليانو أليغري، الذي لم يحقق الفوز منذ 31 من آب الماضي ضد سبيتسيا، ولذلك أطلق جمهور اليوفي الموجود في ملعب أليانز مساء أمس صافراته، استهجانًا على النتيجة والأداء.

أيضًا صحيفة “كورييري ديلو سبورت” الإيطالية هي الأخرى شنت هجومًا على فريق اليوفي ومدربه أليغري.

ولم تستبعد الصحيفة أن يخرج اليوفي من الدور الأول للبطولة.

ويحاول مدرب البيانكونيري إظهار التفاؤل رغم الهزيمة على أرضه أمام الفريق البرتغالي.

اسم وراء الكواليس

أفادت بعض التقارير الصحفية في إيطاليا إلى أنه إذا أقيل المدرب ماسيمليانو أليغري بالفترة المقبلة، يُطرح حاليًا اسم الألماني توماس توخيل ليكون خليفة أليغري في قيادة البيانكونيري للمرحلة المقبلة.

وكان توماس توخيل قد أقيل من تدريب فريق تشيلسي، في 8 من أيلول الحالي، إثر خسارة البلوز 0×1 أمام دينامو زغرب في الجولة الأولى من التشامبيونزليج.

كما أفادت التقارير الصحفية انه في حال أي تعثر مقبل لليوفي في الكالتشيو أو دوري أبطال أوروبا قد يُتخذ القرار من إدارة نادي يوفنتوس بالإقالة.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة