أيمار أوروز.. موهبة شابة تشق طريقها مع أوساسونا الإسباني

اللاعب الإسباني أيمار أوروز بقميص أوساسونا خلال مباراة ضد رايو فاليكانو- 4 من أيلول 2022 (OSKAR MONTERO)

ع ع ع

برز اسم اللاعب الإسباني الشاب أيمار أوروز في صفوف نادي أوساسونا منذ انطلاقة صافرة الدوري الإسباني الممتاز لكرة القدم (الليجا)، حين سجّل هدف الانتصار على إشبيلية في 12 من آب الماضي.

بأقدام المهاجم أيمار ومن علامة الجزاء، حصد أوساسونا أول ثلاث نقاط له في سباق الدوري من أمام خصم عنيد، ليلفت اللاعب الشاب الأنظار إليه بامتلاكه لمسة تهديفية رغم صغر سنه (21 عامًا).

يتمتع أيمار بلمسة تهديفية، وقدرة على مزاحمة الخصوم والمراوغة، والاندفاع بروح وحماسة الشباب التي يمتلكها، والتزامه بواجبه الدفاعي في حال ضغط الفريق الخصم، وينتظر منه جمهور أوساسونا تقديم المزيد.

غاب أوروز حامل الرقم “29” في الفريق عن التهديف في الجولتين الثانية والثالثة من الدوري، ليعود بهدف في شباك نادي رايو فاليكانو بالجولة الرابعة.

وبعد مضي ست جولات من عمر “الليجا”، ينتظر عشاق نادي أوساسونا أن يعود اللاعب إلى المستطيل الأخضر، عقب تعرّضه لإصابة في الكاحل أبعدته عن لعب الجولتين الخامسة والسادسة.

وتحدثت صحف ومواقع رياضية إسبانية عن خروجه من قسم العلاج في نهاية أيلول الماضي، ويأمل جمهور النادي أن يعود اللاعب سريعًا إلى خط هجوم الفريق للاستمرار بحصد النتائج الإيجابية.

ولا يبدو الطريق ممهدًا أمام الشاب في صفوف النادي، الذي يمتلك لاعبين يشغلون مركز الهجوم أمثال كيكي، وإيزيكييل أفيلا، وإيفان باربيرو، وروبيرتو توريس موراليس.

يحتل أوساسونا المركز الخامس برصد 12 نقطة، بعد مضي ست جولات من الدوري الإسباني، وتتجه أنظار أوساسونا وجماهيره، في 2 من تشرين الأول الحالي، نحو العاصمة مدريد حين يحل ضيفًا على المتصدر ريال مدريد، على أمل الخروج بنتيجة إيجابية.

كما تأمل الجماهير بتحسين صورة الفريق الذي جاء في المركز العاشر الموسم الماضي برصيد 47 نقطة.

بدأ أوروز مشواره مع الفرق العمرية بنادي أوساسونا منذ عام 2018، ولفت انتباه الإدارة والأجهزة الفنية في النادي، وتدرج حتى وصل إلى صفوف الفريق الأول في 1 من تموز الماضي بعقد ينتهي في 30 من حزيران 2026.

وتبلغ القيمة السوقية للمهاجم الشاب ثلاثة ملايين يورو، حسب موقع “Transfermarkt” للإحصائيات.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة