القامشلي.. إنزال جوي للتحالف الدولي في منطقة خاضعة للنظام

مروحية تابعة للتحالف الدولي في سوريا (RT Arabic)

ع ع ع

قتل شخص فجر اليوم، الخميس 6 من تشرين الأول، بعملية إنزال جوي للتحالف الدولي لمحاربة تنظيم “الدولة الإسلامية” و”قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) جنوب غربي مدينة القامشلي.

وقال مصدران أمنيان لوكالة “رويترز“، إن غارة أمريكية على قرية يسيطر عليها النظام السوري في شمال شرقي سوريا، خلال فجر اليوم الخميس، أسفرت عن مقتل مسؤول في تنظيم “الدولة الإسلامية” كان “مختبئًا هناك”.

وبحسب الوكالة، تعتبر هذه العملية الأولى من نوعها في منطقة تسيطر عليها قوات النظام.

ووفق مراسل عنب بلدي في القامشلي، نفذت “قسد” بمساندة من قوات التحالف الدولي عملية مداهمة لأحد المنازل في قرية ملوك سراي جنوب غربي مدينة القامشلي بمسافة عشرة كيلومترات، والخاضعة لسيطرة النظام السوري.

وحسبما علمت عنب بلدي من شهود عيان، فإن عددًا من مقاتلي “قسد” دخلوا المنطقة الفاصلة بين مناطق سيطرة القوات وسيطرة النظام في وقت متأخر من ليلة الخميس، ثم طوقت القرية واشتبكت مع مجموعة أشخاص متحصنين في أحد المنازل المستهدفة.

تبع ذلك قدوم مروحيات مساندة من التحالف الدولي، حيث أجرت عملية إنزال، قتل إثرها شخص يلقب بـ”أبو حيدر”، واعتقال مجموعة أشخاص آخرين.

الشهود ذكروا أن القرية كانت تضم سابقًا مقرًا لـ”الدفاع الوطني”، وميليشيا “أنصار الأمن العسكري” الذين يتبعون للأمن العسكري، وأن الشخص المقتول كانت له علاقات سابقة مع الميليشيات الإيرانية.

وأفادت شبكة “الخابور” المحلية، أن شخصًا قتل واعتقل آخرون من عائلتين بينهم قيادي في ميليشيا “أنصار الأمن العسكري”، خلال عملية إنزال جوي للقوات الأمريكية بقرية ملوك سرايا.

وأضافت، أن القيادي متورط في توصيل حوالات مالية لخلايا تنظيم “الدولة الإسلامية” في مناطق شمال شرقي سوريا، وجرى الوصيل إليه بعد اعتقال صراف من مدينة الحسكة الشهر الماضي.

من جانبها، قالت شبكة “فرات بوست” المحلية عبر “فيس بوك“، إن قوات التحالف الدولي نفذت عملية أمنية منتصف ليلة أمس استمرت حتى الساعة الخامسة فجر اليوم، في قرية ملوك سراي، حيث تخلل العملية إنزال جوي عبر عدة مروحيات و أسفرت عن اعتقال عدة أشخاص.

في المقابل نقلت شبكة “شام اف ام” المحلية، عن أمير قبيلة طيء، محمد عبد الرزاق، قوله إن عملية الإنزال التي نفذتها القوات الأمريكية فجر اليوم في قرية ملوك سرايا، أسفرت عن مقتل مواطن من “رعاة الأغنام يعيش بشكل مؤقت في القرية”، كونه من مربي الأغنام الذين يتنقلون بشكل مستمر.

وأدى الإنزال لإصابة اثنين من سكان القرية “بنيران رشاشات المروحيات الأمريكية”، فيما اعتقل شخصان أحدهما لاجئ من الجنسية العراقية والآخر سوري، على حد قول عبد الرزاق.

ولم تعلّق “قسد” أو قوات التحالف الدولي بشكل رسمي على العمليات الأخيرة حتى لحظة تحرير هذا الخبر.

تنفذ قوات التحالف عمليات إنزال جوي في المنطقة تدعمها “قسد” برًا، وتستهدف خلايا في تنظيم “الدولة”، وأحدث هذه العمليات كان أواخر أيلول الماضي، إذ نفذت القوات نفسها، في 22 من أيلول، عملية إنزال في قرية الكسار بالقرب من مدينة البصيرة شرقي دير الزور.

أسفرت عن اعتقال العشرات، وإصابة أشخاص من سكان المنطقة بجروح إثر اشتباكات اندلعت بينهم وبين القوات المهاجمة.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة