مفاوضات لتزويد سوريا بالغاز المنزلي من الجزائر

اجتماع وزيري النفط السوري والجزائري في موسكو لبحث اتفاقيات استيراد الغاز الطبيعي إلى دمشق- 12 من تشرين الأول 2022 (وزارة النفط والثروة المعدنية السورية/ تلجرام)  

ع ع ع

أعلنت وزارة النفط والثروة المعدنية السورية، عبر قناتها على تلجرام“، عن مفاوضات مع الجزائر، جرت الأربعاء 12 من تشرين الأول، في موسكو، حيث اتفق الطرفان على تسريع إجراءات إبرام عقد تعاون بين البلدين، لتزويد سوريا بالغاز المنزلي. 

وأكد وزير الطاقة الجزائري، محمد عرقاب، استعداد بلاده لاستقبال وفد من سوريا  للتعاون معها في مجال الطاقة والثروات المعدنية، وفي نهاية الاجتماع، وجه الجانب الجزائري دعوة لوزير النفط والثروة المعدنية السوري، بسام طعمة، للزيارة ومتابعة المفاوضات في المستقبل. 

وذكرت وزارة النفط والثروة المعدنية السورية في بيانها، أن الاجتماع جرى على هامش “أسبوع الطاقة الروسي”، الذي انطلق أمس الأربعاء ويستمر حتى 14 من تشرين الأول الحالي، وسط مشاركة دولية عالمية، ويهدف المنتدى إلى إدراك الإمكانيات والتحديات التي يواجهها قطاع الطاقة، ويشارك فيه شخصيات وخبراء ومنظمات دولية من روسيا ودول أجنبية.   

في حين تشهد سوريا أزمة في توفير مادة الغاز، على إثرها يطبق النظام آلية التوزيع عبر “البطاقة الذكية” منذ عام 2020، إذ يشتكي المواطنون من تأخر تسلّم حصصهم عبرها لمدة تصل إلى شهرين، ما يدفعهم لاستخدام بدائل، مثل “بابور الكاز” أو مواقد الحطب لطهو الطعام.  

وفي الأسبوع الماضي، قدم أعضاء من “الكونجرس” الأمريكي تعديلًا على قانون العقوبات المفروضة على النظام السوري “قيصر”، ليشمل التعاملات التجارية للغاز والكهرباء، وما زال تمرير القرار بانتظار موافقة كل من مجلسي النواب والشيوخ الأمريكيين. 

وتبادل الدبلوماسيون السوريون والجزائريون الزيارات خلال الأشهر الماضية، إذ زار وزير الخارجية والمغتربين، فيصل المقداد، الجزائر في تموز الماضي، وبعد أيام، وصل وزير الشؤون الخارجية الجزائري، رمطان لمعامرة، إلى سوريا. 

 ورفضت الجزائر قطع علاقاتها مع النظام السوري مع بداية الثورة السورية، كما تحفظت على قرار تعليق عضوية دمشق في الجامعة العربية عام 2011.  

 وفي آب الماضي،  صرح الرئيس الجزائري، عبد المجيد تبون، عبر لقاء مع وكالة الأنباء الجزائرية (APS) بأن القمة العربية المقبلة، في تشرين الثاني، التي ستعقد في الجزائر، ستكون ناجحة بمشاركة سوريا، مؤكدًا سعي بلاده إلى “لمّ الشمل العربي”. 



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة