عمليات تنظيم “الدولة” شبه غائبة في سوريا.. مجموعاته لم “تُبايع” بعد

مقاتلون من تنظيم "الدولة" خلال بعتهم لزعيمهم الجديد- 1 كانون الأول 2022 (أعماق)

مقاتلون من تنظيم "الدولة" خلال "بيعتهم" لزعيمهم الجديد- 1 من كانون الأول 2022 (أعماق)

ع ع ع

أعلن تنظيم “الدولة الإسلامية” عن حصيلة عملياته خلال الأسبوع الماضي في مناطق انتشار خلاياه ومقاتليه حول العالم، كان نصيب سوريا منها عملية استهداف واحدة.

الإحصائية الأخيرة تزامنت مع نشر معرفات التنظيم عبر “تلجرام” صورًا لـ”مبايعة” مقاتليه في دول مختلفة زعيم التنظيم الذي عُيّن قبل يومين بعد مقتل سابقه.

ونشرت جريدة “النبأ” التابعة للتنظيم في عددها الأسبوعي، أن خلايا “الدولة” نفذت 22 عملية في دول مختلفة، من بينها عملية واحدة في سوريا، خلّفت قتيلين بين 25 من تشرين الثاني الماضي و2 من كانون الأول الحالي.

ونُفذت العملية الوحيدة في محافظة الرقة شمالي سوريا، بحسب “النبأ”.

بينما لم تعلّق “قوات سوريا الديمقراطية” (قسد) على تبني التنظيم عمليات ضد قواتها، وهو ما تتجاهله عادة في حال لم تستهدف هذه العمليات سجونًا تديرها في المنطقة تؤوي عناصر التنظيم.

وفي خضم الإعلان عن “بيعات” مقاتلي التنظيم لزعيمهم الجديد في إفريقيا، وأفغانستان، وموزمبيق، والعراق، غابت سوريا عن سلسلة “البيعات” حتى لحظة تحرير هذا الخبر.

سبق انخفاض وتيرة العمليات في سوريا إعلان تنظيم “الدولة” مقتل زعيمه الملقب بـ”أبو الحسن الهاشمي القرشي”، وتعيين “أبو الحسين الهاشمي القرشي” خلفًا له.

وجاء الإعلان خلال كلمة صوتية للمتحدث الرسمي للتنظيم “أبو عمر المهاجر”، لم يحدد خلالها مكان أو زمان أو طريقة مقتل زعيم التنظيم، ليظهر لاحقًا توضيح من جانب القيادة المركزية الأمريكية يتحدث عن أن مقتل زعيم التنظيم جاء خلال معارك بين الأخير ومقاتلي “الجيش السوري الحر” جنوبي سوريا.

اقرأ أيضًا: تحالفات إقليمية تعيد اسم “الجيش الحر” إلى الجنوب السوري

ويعد زعيم التنظيم الذي أُعلن عنه اليوم هو الرابع منذ تأسيس التنظيم على يد “أبو بكر البغدادي”، الذي قتلته القوات الأمريكية في عملية خاصة شمالي سوريا أيضًا.

وتعتبر منطقة البادية السورية الممتدة بين محافظتي حمص ودير الزور إحدى أكثر المناطق نشاطًا لخلايا التنظيم، إذ يستهدف باستمرار أرتالًا وعناصر من قوات النظام فيها.

وانتهى نفوذ التنظيم في العراق، حيث قتل وأعدم آلاف الأشخاص في الموصل عندما هزمت القوات العراقية والدولية التنظيم هناك في عام 2017.

ومنذ عام 2018، تركّز نشاط التنظيم في دول إفريقيا، إذ لا يكاد يمر يوم دون نشر معرفاته الرسمية صورًا وأخبارًا عن عمليات وهجمات في دول إفريقية.

بينما اقتصر نشاطه في سوريا على عمليات الاستهداف الخاطفة، التي تطال مقاتلين بقوات النظام السوري و”قسد”.

انفوجراف جريدة النبأ حول حصيلة عمليات التنظيم حول العالم- 2 كانون الأول 2022 (النبأ/ تيلجرام)

“إنفوغراف” جريدة “النبأ” لحصيلة عمليات التنظيم حول العالم- 2 من كانون الأول 2022 (النبأ/ تلجرام)



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة