تركيا.. التضخم السنوي ينهي دورة ارتفاعات استمرت 17 شهرًا

Eminönü

أشخاص يتسوقون في حي إمينونو باسطنبول- تركيا 4 من تشرين الثاني 2022 (DAILY SABAH)

ع ع ع

سجل معدل التضخم في تركيا ارتفاعًا خلال تشرين الأول الماضي، بنسبة 2.88% على أساس شهري، بالمقابل انخفض المعدل السنوي إلى 84.39% منهيًا دورة ارتفاعات استمرت 17 شهرًا.

وبحسب تقرير معهد الإحصاء التركي (TÜİK) الصادر اليوم، الاثنين 5 من كانون الأول، انخفض التضخم من ذروة 85.51% في تشرين الأول الماضي.

ويرجع ذلك إلى التأثيرات الأساسية المواتية من 2021، وفقًا لصحيفة “DAILY SABAH” التركية.

من حيث مجموعات الإنفاق الرئيسة، كانت المجموعة الرئيسة التي أظهرت أقل زيادة في تشرين الثاني الماضي، هي الملابس والأحذية بنسبة 1.42%.

وكانت المجموعة الرئيسة التي سجلت أعلى زيادة في الشهر ذاته مقارنة بتشرين الأول الماضي، هي الأطعمة والمشروبات غير الكحولية بنسبة 5.75%.

وبلغ التغير بمؤشر أسعار المستهلكين، في كانون الأول الحالي، باستثناء المنتجات الغذائية غير المصنعة والطاقة والمشروبات الكحولية والتبغ والذهب 2.73% مقارنة بتشرين الثاني الماضي.

ما التأثير الأساسي؟

يُستخدم مصطلح التأثير الأساسي عند حساب معدل التغير بين فترتين للتعبير عن التأثير المنعكس في الفترة التي يُحسب فيها التغير، إذا كانت هناك زيادة أو نقصان غير عاديين في الـ12 شهرًا قبل نسبة التضخم الحالي.

عند حساب التضخم في تشرين الثاني 2022، يُنظر إلى الشهر نفسه من 2021، إذا كان هناك تغير أعلى من المتوسط في 2021، فسيكون لهذه البيانات تأثير تراجع على التضخم في تشرين الثاني 2022.

إذا كان التضخم في الـ12 شهرًا الماضية، الذي يعتبر أساسًا للأشهر المقبلة، أعلى من التضخم المحقق اليوم، فيستمر أيضًا الانخفاض الذي حدث بسبب التأثير الأساسي، بحسب صحيفة “BirGün” الاقتصادية.

مدى التأثير

الخبيرة الاقتصادية السابقة في صندوق النقد الدولي وعضو هيئة التدريس بجامعة “بيلكنت” بوركو أيدين أوزودوغرو، قالت لوكالة “Bloomberg HT“، في 20 من تشرين الأول الماضي، إن “الانخفاض في بيانات التضخم السنوية بسبب التأثير الأساسي لا ينبغي اعتباره انخفاضًا في التضخم”.

وأضافت أوزودوغرو، “يُظهر لنا كل من سعر الصرف وديناميكيات التضخم ومسار التوقعات، أن معدلات التضخم ستستمر في الارتفاع بنسبة 3% على الأقل على أساس شهري”.

وأوضحت أن التراجع في التضخم السنوي، الذي ستشهده البلاد فقط في الشهر الأخير من 2022 وفي الأشهر الأولى من 2023، هو مجرد تأثير أساسي.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة