نهائي كأس الخليج.. العراق يقابل عُمان في تكرار لسيناريو الافتتاح

العراق وعمان في لقاء سابق في خليجي 25 - 6كانون الثاني 2023 (WAM)

ع ع ع

تتجه الأنظار إلى ملعب البصرة الدولي، الذي يستضيف نهائي كاس الخليج العربي في نسخته الـ25، بين منتخبي العراق صاحب الضيافة ونظيره الأحمر العُماني، في تكرار لسيناريو افتتاح البطولة، وذلك عند الساعة 7:00 بتوقيت دمشق مساء اليوم الخميس 19 كانون الثاني.

وكانت البطولة الخليجية لكرة القدم قد انطلقت في البصرة العراقية، في 6 من كانون الثاني، بمشاركة ثماني منتخبات ست منها خليجية بالإضافة إلى العراق واليمن.

وتأهل منتخبا العراق وعُمان عن المجموعة الأولى، ومنتخبا البحرين وقطر عن المجموعة الثانية.

وفي نصف النهائي، فاز أسود الرافدين على العنابي القطري 2×1، وتأهلوا للنهائي.

وبنفس الدور فاز الأحمر العُماني على نظيره البحريني حامل اللقب بنتيجة 1×0، وتأهل للنهائي.

صدام إسباني كرواتي في البصرة

يشهد ستاد البصرة الدولي صدامًا إسبانيًا كرواتيًا، بوجود مدربين من مدرسة أوروبية واحدة، المخضرم الكرواتي برانكو الذي يدير كفّة المنتخب العماني، والإسباني خيسوس الذي مضى على تعينه مدربًا للعراق شهرًا واحدًا فقط.

ويريد المدربان الإسباني والكرواتي إثبات الوجود في هذه البطولة التي تلقى الاهتمام رسميًا وجماهيريًا في منطقة الخليج.

ولكن يبقى موقف الاسباني مانويل خيسوس كاساس مع اسود الرافدين أكثر صعوبة كونه يستضيف البطولة، وقدم مستويات جيدة في دوري المجموعات وهو أحد الفرق المرشحة لإحراز اللقب.

تصدر منتخب العراق المجموعة الأولى برصيد سبع نقاط من فوزين وتعادل ولم يُهزم حتى الآن.

له من الأهداف تسع في حين اهتزت شباكه بهدف وحيد سجله القطري عمرو عبدالفتاح في نصف النهائي.

بدأ المنتخب العراقي مشواره في البطولة بالتعادل مع عمان خصمه في النهائي من دون أهداف، وفاز على السعودية 2×0، وعلى اليمن بأعلى نسبة تهديف في البطولة وصلت إلى 5×0.

فيما احتل العُماني المركز الثاني في المجموعة الأولى برصيد سبع نقاط، من فوزين وتعادل ولم يُهزم في الدور الأول، له من الأهداف ستة وعليه ثلاثة أهداف.

وكان قد تعادل في افتتاح البطولة مع المضيف العراقي من دون أهداف، وفاز على اليمن 3×0، وجدد فوزه على الأخضر السعودي 2×1.

المخضرم الكرواتي برانكو مدرب عُمان تمكن خلال العاميين الماضيين من رفع مستوى وتطور فريقه، وخاصة في تصفيات كأس العالم الأخيرة، حيث أحرج منتخبات كبيرة في آسيا.

ولذلك قد تكون حظوظه أوفر في إحراز لقب بطولة الخليج، مستفيدًا من الضغط النفسي الذي سيعاني به أسود الرافدين، أمام 80 ألف متفرج سيحتشد بهم ملعب البصرة الدولي.

تاريخ مواجهات الفريقين

التقى منتخبا العراق وعُمان في بطولة كأس الخليج العربي سابقًا عشر مرات، آخرها في افتتاح هذه البطولة،  وتعادلا من دون أهداف.

حقق منتخب العراق الفوز على الأحمر العُماني في أربع مباريات، مقابل مواجهتين لصالح المنتخب العثماني، وسيطر التعادل في أربع لقاءات.

سجل أسود الرافدين في مرمى عمان 19 هدفًا، فيما تمكن لاعبو عُمان من تسجيل 12 هدفًا.

أول مواجهة بين المنتخبين في المسابقة، كانت في “خليجي 4” عام 1976 في قطر، وحقق العراق آنذاك انتصارًا كبيرًا وبنتيجة 4×0.

ويرد عليه العماني بعد 33 سنة في خليجي 19 في العاصمة مسقط، وفاز الأحمر على أسود الرافدين بنفس النتيجة.

وتشارك في البطولة، التي تقام كل عامين في الدول العربية بمنطقة الخليج، ثمانية فرق، وحقق لقب النسخة الماضية المنتخب البحريني لأول مرة في تاريخه عام 2019.

وأقيمت أول بطولة في عام 1970 بالبحرين، وبدأت بأربعة فرق ثم تتالت فرق الخليج العربي للانضمام لتصل إلى ثمانية حاليًا.

ويأتي المنتخب الكويتي في صدارة المنتخبات التي حققت البطولة برصيد عشرة ألقاب، يليه السعودي والعراقي والقطري برصيد ثلاث بطولات لكل منها.

ويحتضن العراق البطولة للمرة الثانية في تاريخه بعد نسخة 1979، التي أُقيمت في بغداد، وكان من المفترض أن تستضيف البصرة “خليجي 21″، لكنها نُقلت إلى البحرين في 2013 لأسباب أمنية، وكذلك بطولة “خليجي 23″، لكن الاستضافة سُحبت بسبب الحظر الذي فرضه الاتحاد الدولي لكرة القدم على الكرة العراقية حينها.



الأكثر قراءة


مقالات متعلقة


×

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة