× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

رجل أعمال سوري على القائمة السوداء لعملاء بنك “باركليز” البريطاني

رجل الأعمال السوري وفيق رضا سعيد (إنترنت)

رجل الأعمال السوري وفيق رضا سعيد (إنترنت)

ع ع ع

هدّد رجل الأعمال السوري والملياردير، وفيق سعيد، برفع دعوى قضائية ضد مصرف “باركليز” البريطاني لإغلاقه جميع حساباته بحجة “مكافحة تبييض الأموال”.

وقال متحدث باسم سعيد لصحيفة “ذا غارديان” البريطانية، إن “التسريبات التي تداولتها وسائل الإعلام اليومية تؤكد أن الإجراءات الخاصة التي اتخذها مصرف باركليز بحق السيد وفيق سعيد وجمعياته الخيرية غير مبررة”.

وأضاف المتحدث أن “سعيد سيتخذ كل الإجراءات الممكنة لضمان حماية الجمعيات الخيرية التي يملكها، وهو يأسف للإجراءات المتخذة من قبل المصرف… هذا السلوك غير عقلاني وغير مسؤول”.

وتابع قائلًا “على الرغم من الاجتماعات رفيعة المستوى والعديد من الطلبات، الرسمية وغير الرسمية، لم يتلق السيد سعيد أي سبب أو مبرر قانوني لقرار المصرف”.

وأشار إلى أن عددًا كبيرًا من أفضل المحامين في البلاد نصحوا رجل الأعمال السوري برفع دعوى قضائية ضد “باركليز”.

وأدرج المصرف رجل الأعمال السوري البالغ من العمر 76 عامًا على القائمة السوداء لعملائه، نتيجة لتغيير واسع النطاق في سياسة المصرف تجاه العملاء الذين يملكون حسابات مصرفية في دول أخرى من العالم.

ورفض متحدث باسم “باركليز” التعليق على الموضوع، قائلًا “لا نعلق عادة على هذه المسائل بسبب السرية المصرفية التي يتمتع بها عملاؤنا، كما نتعامل مع كل قضية بشكل فردي ومستقل”.

ويملك رجل الأعمال وفيق رضا سعيد، العديد من المشاريع والمؤسسات الخيرية التي تساعد الأطفال والشباب من ذوي الاحتياجات الخاصة في كل من فلسطين ولبنان والأردن وسوريا، كما تبرع لإنشاء كلية سعيد لإدارة الأعمال في جامعة “أكسفورد” بمبلغ 23 مليون جنيه إسترليني.

وهو حاصل  على الدكتوراه الفخرية من جامعة دمشق،عام 2005، تقديرًا له على مشاريعه الخيرية في الشرق الأوسط.

مقالات متعلقة

  1. نقل أسد نجا من معارك حلب إلى محمية إفريقية
  2. جدل يثيره منع فيلم "رجل وثلاثة أيام" في باريس
  3. دولار السوق في دمشق على أعتاب الـ 400 ليرة
  4. الأمم المتحدة تُدرج 4 بريطانيين على لائحة "المتطرفين"

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة