× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

تفجير يستهدف “القوة الأمنية” لجيش الفتح في إدلب

السيارة التي انفجرت فيها العبوة في إدلب - الثلاثاء 19 نيسان

ع ع ع

انفجرت عبوة ناسفة في سيارة تابعة للقوة الأمنية التابعة لجيش الفتح في مدينة إدلب، ظهر اليوم الثلاثاء 19 نيسان، ما خلف ضحايا وعددًا من الجرحى.

وأفاد مراسل عنب بلدي في إدلب، أن الانفجار وقع قرب مبنى القوة في المدينة، مشيرًا إلى مقتل شخصين كانا داخل السيارة، إضافة إلى جرح بعض المدنيين من المارة في المنطقة.

ولم تتضح تفاصيل أخرى حول الجهة المسؤولة عن التفجير، حتى لحظة إعداد التقرير.

وكان مجهولون اغتالوا أحد قياديي حركة أحرار الشام الإسلامية، عبد القادر الضبعان (أبو تميم)، كانون الثاني الماضي، بتفجير عبوة ناسفة في سيارته في ريف إدلب.

وتعرضت المنطقة لحوادث مشابهة خلال العامين الماضيين، اغتيل خلالها عدد من القادة في الفصائل المسلحة، وأبرز حوادث  الاغتيال تلك طالت معظم قادات الصف الأول لحركة أحرار الشام الإسلامية في ريف إدلب، أيلول 2014.

مقالات متعلقة

  1. مقتل سبعة أشخاص بانفجار عبوة ناسفة في إدلب
  2. مسؤول أمني في "جيش الفتح": "القوات الخاصة" ستضبط أمن إدلب
  3. موسم الكرز في ريف إدلب
  4. كرنفال للأطفال في ريف إدلب

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة