ولاية كانساس تنسحب من برنامج لتوطين اللاجئين السوريين

ولاية كانساس تنسحب من برنامج لتوطين اللاجئين السوريين

عنب بلدي عنب بلدي
dsaf2.jpg

سام براونباك، حاكم ولاية تكساس (رويترز).

انسحبت ولاية كانساس الأمريكية من برنامج لاستقبال اللاجئين السوريين، بعدما امتنعت الحكومة الاتحادية عن تزويدها بمعلومات أمنية وملفات عن اللاجئين.

وقال سام براونباك، حاكم الولاية، في بيان نقلته وكالة أنباء رويترز، إنه طالب مرارًا إدارة الرئيس باراك أوباما بوثائق عن أعمال تدقيق تخص اللاجئين الذين سيعاد توطينهم من سوريا في كانساس.

وأضاف قائلًا “بسبب فشل الحكومة الاتحادية في تزويدنا بالضمانات المناسبة فيما يخص اللاجئين الذين ستوطنهم كانساس، ليس أمامنا خيار سوى إنهاء تعاوننا ومشاركتنا في البرنامج الاتحادي لإعادة التوطين”.

واستقبلت ولاية كانساس خلال الفترة الماضية، عددًا محدودًا من اللاجئين السوريين.

وقالت متحدثة باسم براونباك “إنه جرى توطين أسرة من ثلاثة أفراد ورجلين هناك خلال الأشهر الخمسة عشر الماضية”.

وكانت الولايات المتحدة وعدت باستقبال نحو عشرة آلاف لاجئ، مقابل استقبال أوروبا الآلاف منهم خلال السنوات الماضية.

مقالات متعلقة

  1. ولاية ألمانية تلغي العطل المدرسية لأطفال اللاجئين "لتحسن لغتهم"
  2. إطلاق المشروع الأول من نوعه لتعليم اللاجئين السوريين إلكترونيًا
  3. مفوضية اللاجئين: تلقينا عروضًا لإعادة توطين لاجئين سوريين في دول أوروبية وأمريكا اللاتينية
  4. سوريان فقط لجأوا إليها.. "هيومن رايتس": روسيا لم تتحمل نصيبها من اللاجئين

Top
× الرئيسيةأخبار وتقاريراقتصادرأي وتحليلناسفي العمقملتيميديارياضةتكنولوجياثقافةصحافة غربيةسوريون في الخارجالنسخة الورقية