حلب اليوم لا تحترق.. هدوء حذر دون غارات

حلب اليوم لا تحترق.. هدوء حذر دون غارات

عنب بلدي عنب بلدي
rty56hb.jpg

وقفة احتجاجية أمام مشفى القدس في مدينة حلب، الأحد 1 أيار.

لم تسجل أي غارة جوية على مدينة حلب منذ الساعة الثانية من فجر اليوم، الأحد 1 أيار، في هدوء حذر يخيم على المدينة التي شهدت تصعيدًا هو الأعنف خلال عشرة أيام.

في حدود الساعة الثانية فجرًا، شن الطيران الحربي غارة جوية على حي الميسر الخاضع للمعارضة في المدينة، ما أدى إلى احتراق مستودع للإغاثة في الحي، لتدخل الأحياء الخاضعة للمعارضة هدوءًا حذرًا حتى لحظة إعداد التقرير.

الطيران الحربي استهدف أيضًا منطقتي الليرمون وكفر حمرة في ريف حلب الشمالي، في حدود الساعة العاشرة صباحًا، دون سقوط ضحايا أو جرحى، كذلك استهدف الطيران المروحي بلدتي حيان وبيانون في حدود الساعة الرابعة عصرًا دون ضحايا.

في المقابل، أفادت وسائل إعلام موالية، أن عشرات القذائف سقطت على أحياء الموكامبو والخالدية، وتخضع للنظام السوري، دون ورود أنباء عن إصابات.

وكانت حلب تعرضت منذ 20 نيسان الماضي إلى قصف غير مسبوق من الطيران الحربي والمروحي، أدى إلى مقتل نحو 150 مدنيًا على الأقل، وتدمير أبنية ومراكز حيوية فيها.

مقالات متعلقة

  1. الطيران الروسي "يشعل" حلب وينفذ مجزرة في القاطرجي
  2. 18 مدنيًا قتلوا جراء الغارات الجوية على حلب وريفها اليوم
  3. أسواق إدلب تحت النار.. مجزرة في معرة النعمان
  4. "الحربي" يستهدف مشفى الأتارب ويخرجه عن الخدمة

Top
× الرئيسيةأخبار وتقاريراقتصادرأي وتحليلناسفي العمقملتيميديارياضةتكنولوجياثقافةصحافة غربيةسوريون في الخارجالنسخة الورقية