“حجة الإسلام”.. إيراني من “العيار الثقيل” قتل في خان طومان

“حجة الإسلام”.. إيراني من “العيار الثقيل” قتل في خان طومان

عنب بلدي عنب بلدي
1234wqert3454565q.jpg

مجيد سليمانيانن عالم دين إيراني قتل في خان طومان جنوب حلب (وكالات).

نعت وسائل إعلام إيرانية، الثلاثاء 17 أيار، مجيد سليمانيان وهو شخصية دينية بارزة في إيران، قتل في معارك بلدة خان طومان، جنوب حلب.

مجيد سليمانيان، إمام وأستاذ جامعة مدينة “شاهرود شهرستان”، التي تتبع محافظة سمنان، كما أنه، وفقًا لمواقع إيرانية رصدتها عنب بلدي، أحد أبرز علماء الدين في حوزتها الدينية.

وأطلق على سليمانيان، وفقًا لموقعي “مرآت نيوز” ووكالة الأنباء الإيرانية (بانا)، لقب “حجة الإسلام” والذي يمنح في إيران لذوي المراتب المتقدمة في الفقه والعقيدة الشيعية الإثني عشرية.

وأوضح الإعلام الإيراني أن رجل الدين سابق الذكر قتل في بلدة خان طومان في ريف حلب الجنوبي، دون تحديد تاريخ مقتله، أو حتى إن كانت طهران استعادت جثته أم لا.

وتلقّت إيران خسائر عسكرية وبشرية غير مسبوقة في ريف حلب الجنوبي، حين سيطرت فصائل “جيش الفتح” على خان طومان والخالدية، في السادس من أيار الجاري، ثم ما لبثت أن تعرضت لخسائر لاحقة حين حاولت استعادتها.

وأقر مسؤولو الحكومة الإيرانية بالخسائر القاسية، التي وصفها محللون أنها أضاعت هيبة “الحرس الثوري الإيراني” والجيش النظامي على حد سواء، وقالت إن 13 عنصرًا من “الحرس الثوري” قتلوا وأسر ستة آخرون، إلا أن هذه الأرقام قوبلت بتشكيك الصحافة المحلية، واعتبرت أن العدد أكبر بكثير.

مقالات متعلقة

  1. مقتل رجل الدين الإيراني "أحمد بياضي" في سوريا
  2. بعد اعترافها بخسائر بشرية.. إيران تدين "الهجوم" على خان طومان
  3. معارض إيراني: "الحرس الثوري" تلقى أكبر هزيمة نفسية في حلب
  4. للمرة الأولى.. صحيفة إيرانية تكشف أعداد قتلى وأسرى إيران وميليشياتها في سوريا

Top
× الرئيسيةأخبار وتقاريراقتصادرأي وتحليلناسفي العمقملتيميديارياضةتكنولوجياثقافةصحافة غربيةسوريون في الخارجالنسخة الورقية