× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد مجالس ومنظمات رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة ثقافة سوريون في الخارج مارس النسخة الورقية

الأمن السعودي يعتقل “داعشيين” قتلا أمهما في الرياض

الصورة نشرتها صحيفة الرياض للشقيقين في السعودية - الجمعة 24 حزيران

الصورة نشرتها صحيفة الرياض للشقيقين في السعودية - الجمعة 24 حزيران

ع ع ع

ألقى رجال الأمن السعودي القبض على شخصين على خلفية قتل والدتهما في الرياض ومحاولتهما قتل والدهما وشقيقهما الأصغر، وفق ما نشرت وسائل إعلام سعودية اليوم، الجمعة 24 حزيران.

وذكرت صحيفة “الرياض” أن الحادثة وقعت داخل حي الحمراء في مدينة الرياض، خلال ساعات الفجر الأولى من صباح اليوم، واصفة الجريمة بـ “الإرهابية”، وأكدت الصحيفة أن شقيقين توأمين قتلا أمهما بينما أصيب شقيقهما الأصغر إصابة خطرة.

الشقيقان لاذا بالفرار بعد أن طعنا والدهما، الذي نجا من الموت، بينما نقل أخوهما الأصغر إلى العناية المركزة في مشفى “سند” بعد تلقيه طعنات عدة.

وتعليقًا على الحادثة غرّد الشيخ عثمان المنيعي، إمام أحد مساجد الحي وكتب “أنا إمام مسجدهم ولكم أن تتخيلوا أنهم لا يشهدون الصلاة معنا، ووالدهم أول من يدخل المسجد، ووالدتهم صلت التراويح معنا”، فيما قال مغردون سعوديون إن الحادثة “لها دوافع إرهابية ولا يستبعد انتماء الشقيقين لتنظيم داعش”.

وانتشر عقب الحادثة وسم ” #داعشيين_يقتلون_والديهم” على مواقع التواصل الاجتماعي، بينما لم تعلق جهة رسمية على تفاصيل الحادثة حتى لحظة إعداد التقرير.

وليست الحادثة الأولى من نوعها في الرياض إذ فجر سعودي نفسه بإحدى نقاط التفتيش على طريق الحائر بمدينة الرياض، تموز الماضي، ما أسفر عن مقتله، بعدما قتل خاله العقيد راشد إبراهيم الصفيان، وتبنى تنظيم “الدولة الإسلامية” العملية حينها.

وتشابه الحادثة ما جرى في مدينة الرقة بسوريا مطلع العام الحالي، وانتشر  إثرها وسم “داعشي يقتل والدته” بعد تأكيد ناشطين أن أحد عناصر التنظيم قتل والدته في المدينة.

مقالات متعلقة

  1. صحيفة سعودية: "الداعشيان" قتلا أمهمها بسبب سوريا
  2. صحيفة سعودية: ضابط سابق يذبح زوجته السورية في حائل
  3. بطلب من ترامب.. بومبيو يصل إلى الرياض لبحث قضية خاشقجي
  4. الرياض: القوات البرية في سوريا للسيطرة على مناطق لا يمكن الاستيلاء عليها من الجو

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة