× الرئيسية أخبار وتقارير اقتصاد رأي وتحليل ناس في العمقملتيميديا رياضة تكنولوجيا ثقافة سوريون في الخارج مارسالنسخة الورقية

طيارة ورق في عددها الثامن

عنب بلدي – العدد 69 – الأحد 16-6-2013 3 تتناول طيارة ورق قيمة جديدة مع كل عدد جديد، فيستقي الطفل هذه القيمة بسلاسة ويسر وهو يستمتع بالألوان والأشكال فيحلق في عالم الخيال مع شخصيات محببة إلى قلبه. العدد الثامن من مجلة طيارة ورق يعرض قيمة العلم والتعلم، باستخدام القصة والألعاب وتمارين التفريغ الانفعالي، بالإضافة إلى الأغاني والأشغال، فتفتتح هذا العدد قصة ليلى وأبجدية الربيع مع حرف الخاء لتتعلم أن المنفعة والفائدة هي المعيار الحقيقي لاختياراتنا، ويتميز هذا العدد بعرض اختراع الطفل حسن «اليويو الحمصي». حسن من مدينة حمص اخترع طريقة لصناعة لعبة «اليويو» المشهورة لدى الأطفال من مواد أولية موجودة في بيئة الطفل. و «زهرة» طفلة بعمر عشر سنوات تكتب عن تجربتها مع التهجير والإصرار على العودة إلى مقاعد الدراسة رغم الصعاب فتقول «..أستطيع الدفاع عن وطني وأملك سلاحًا لا يقهر وهو العلم الذي سأبني به وطني وأعمره». ويتعلم الأطفال التفكير في حل المشكلات بطريقة القبعات الست، من خلال مثال واضح وبسيط يساهم في دعم الطريقة بلغة الطفل واهتماماته. وفي منهج إدارك الذات وتعليم الطفل تسمية المشاعر، تقدم المجلة قصة قصيرة ثم تطلب من الأطفال أن يسموا المشاعر باستخدام الصورة. طيارة ورق مجلة سورية نصف شهرية، للأطفال بين السابعة والرابعة عشرة، تصدر عن مجموعة الدعم النفسي وحماية الطفل بالتعاون مع جريدة عنب بلدي ومنظمة الحراك السلمي السوري.

ع ع ع

عنب بلدي – العدد 69 – الأحد 16-6-2013
3
تتناول طيارة ورق قيمة جديدة مع كل عدد جديد، فيستقي الطفل هذه القيمة بسلاسة ويسر وهو يستمتع بالألوان والأشكال فيحلق في عالم الخيال مع شخصيات محببة إلى قلبه.
العدد الثامن من مجلة طيارة ورق يعرض قيمة العلم والتعلم، باستخدام القصة والألعاب وتمارين التفريغ الانفعالي، بالإضافة إلى الأغاني والأشغال، فتفتتح هذا العدد قصة ليلى وأبجدية الربيع مع حرف الخاء لتتعلم أن المنفعة والفائدة هي المعيار الحقيقي لاختياراتنا،
ويتميز هذا العدد بعرض اختراع الطفل حسن «اليويو الحمصي». حسن من مدينة حمص اخترع طريقة لصناعة لعبة «اليويو» المشهورة لدى الأطفال من مواد أولية موجودة في بيئة الطفل.

و «زهرة» طفلة بعمر عشر سنوات تكتب عن تجربتها مع التهجير والإصرار على العودة إلى مقاعد الدراسة رغم الصعاب فتقول «..أستطيع الدفاع عن وطني وأملك سلاحًا لا يقهر وهو العلم الذي سأبني به وطني وأعمره».
ويتعلم الأطفال التفكير في حل المشكلات بطريقة القبعات الست، من خلال مثال واضح وبسيط يساهم في دعم الطريقة بلغة الطفل واهتماماته.
وفي منهج إدارك الذات وتعليم الطفل تسمية المشاعر، تقدم المجلة قصة قصيرة ثم تطلب من الأطفال أن يسموا المشاعر باستخدام الصورة.
طيارة ورق مجلة سورية نصف شهرية، للأطفال بين السابعة والرابعة عشرة، تصدر عن مجموعة الدعم النفسي وحماية الطفل بالتعاون مع جريدة عنب بلدي ومنظمة الحراك السلمي السوري.

مقالات متعلقة

  1. صدور العدد الـ 54 من جريدة عنب بلدي بالتزامن مع صدور العدد الأول من مجلة طيارة ورق للأطفال.
  2. طيارة ورق في عددها السابع
  3. طيارة ورق، العدد الثامن عشر
  4. طيارة ورق في عددها العاشر

الإعلام الموجّه يشوه الحقيقة في بلادنا ويطيل أمد الحرب..

سوريا بحاجة للصحافة الحرة.. ونحن بحاجتك لنبقى مستقلين

ادعم عنب بلدي

دولار واحد شهريًا يصنع الفرق

اضغط هنا للمساهمة