المعارضة تصد هجومًا لقوات الأسد في ريف اللاذقية

المعارضة تصد هجومًا لقوات الأسد في ريف اللاذقية

عنب بلدي عنب بلدي
LATAKIAAAAA_SYROIA_4414.jpg

مقاتلو المعارضة في بلدة كنسبا - الخميس 30 حزيران (أرشيف عنب بلدي)

صدت فصائل المعارضة محاولات قوات الأسد التقدم في ريف اللاذقية صباح اليوم، الجمعة 29 تموز، بينما تشهد المنطقة قصفًا مكثفًا حتى اللحظة.

وأفاد مراسل عنب بلدي في ريف اللاذقية أن القوات حاولت التقدم باتجاة تلة الزويقات قرب كبينة في جبل الأكراد، لافتًا إلى اشتباكات تجري بين الطرفين في المنطقة وسط قصف مكثف.

المراسل قال إن الفصائل قتلت عددًا من قوات الأسد خلال محاولتهم الاقتحام، مشيرًا إلى أن قصفًا مدفعيًا وصاروخيًا استهدف كلًا من تلة السيرياتل والزويقات وكبينة وكنسبا اليوم، عقب تسع غارات على المنطقة مساء أمس.

وتحاول قوات الأسد، مدعومة بميليشيات رديفة، استعادة السيطرة على المناطق والبلدات التي خسرتها لصالح المعارضة مؤخرًا.

بينما تسعى المعارضة بدورها للتقدم واستعادة مناطق استراتيجية كانت تعتبر مركز ثقلها في المنطقة، وأبرزها مصيف سلمى.

وكانت فصائل “الجيش الحر” سيطرت على الزويقات قبل يومين، في استكمال لمعركة بدأتها تحت عنوان “معركة اليرموك” وسيطرت خلالها على بلدة كنسبا الاستراتيجية والتي تصل قرى ريف اللاذقية بريف إدلب، إذ تقع على مقربة من قرية بداما وعلى بعد 15 كيلومترًا تقريبًا من مدينة جسر الشغور.

 

مقالات متعلقة

  1. المعارضة توقف هجومًا للنظام في ريف اللاذقية
  2. قوات الأسد تحرز تقدمًا جديدًا في ريف اللاذقية الشمالي
  3. فصائل المعارضة تنسحب من بلدة كنسبّا في ريف اللاذقية
  4. المعارضة تتصدى لمحاولات النظام التقدم شمال اللاذقية

Top
× الرئيسيةأخبار وتقاريراقتصادرأي وتحليلناسفي العمقملتيميديارياضةتكنولوجياثقافةصحافة غربيةسوريون في الخارجالنسخة الورقية