الطيران الروسي يشن نحو 30 غارة على إدلب ويقتل مدنيين

الطيران الروسي يشن نحو 30 غارة على إدلب ويقتل مدنيين

عنب بلدي عنب بلدي
ft677ujh7uuht.jpg

الدمار الذي خلّفه القصف الروسي على مدينة إدلب- الأربعاء 10 آب (تويتر)

صعّد الطيران الروسي من استهدافه مدن وبلدات محافظة إدلب، منذ صباح اليوم، الأربعاء 10 آب، وحتى ساعة إعداد الخبر، ما خلّف قتلى وجرحى بين المدنيين.

وشملت الغارات مدن وبلدات إدلب والمعرة النعمان وسراقب وخان شيخون وأريحا وجسر الشغور وسهل الروج ومعرة مصرين وسرمين وقرى الريف الجنوبي.

ولا إحصائية نهائية للقتلى والجرحى حتى الساعة، إلا أن مصادر محلية أشارت إلى مقتل نحو 15 مدنيًا وجرح نحو 100 آخرين، ولا سيما في إدلب ومعرة النعمان وأريحا.

وكانت وزارة الدفاع الروسية اعترفت قبل يومين بشن هجمات صاروخية على مدينة إدلب، مدعية أنها استهدفت مواقع “المسلحين” فيها.

ويأتي هذا التصعيد عقب هجوم معاكس للمعارضة السورية في ريف حلب الجنوبي، استطاعت من خلاله فتح معبر جنوبي نحو الأحياء الشرقية المحاصرة في مدينة حلب.

مقالات متعلقة

  1. غارات تستهدف بنش بريف إدلب وتوقع ضحايا
  2. هذا ما خلفه الطيران الروسي والتحالف في إدلب
  3. "الحربي" يكمل هجماته في محافظة إدلب.. مستوصف بنش خارج الخدمة
  4. الطيران الحربي يفتك بخمسة أطفال في معرة النعمان

Top
× الرئيسيةأخبار وتقاريراقتصادرأي وتحليلناسفي العمقملتيميديارياضةتكنولوجياثقافةصحافة غربيةسوريون في الخارجالنسخة الورقية