وقفات تضامنية مع ذوي شهداء التعذيب في الغوطة الغربية

Untitled-131.jpg

رصدت عنب بلدي خلال الأسبوع الفائت عدة فعاليات وأنشطة في مناطق مختلفة من الريف الغربي لمدينة دمشق، تنوعت بين صلاة الغائب على أرواح شهداء التعذيب في المعتقلات في بعض المناطق، وخيم عزاء وجلسات شعرية وإنشاديه في مناطق أخرى، بالإضافة إلى عرض بعض صور الشهداء التي تسربت مؤخرًا، وذلك «تضامنًا مع أهالي الشهداء في جميع أنحاء سوريا، والتأكيد على السير قدمًا في تحرير الأرض السورية من محتليها، والإصرار على اجتثاث الظلم والاستبداد الذي يمارسه النظام السوري على شعبه باستمرار»، بحسب أحد الناشطين المشاركين في الفعاليات.

النشاطات التي احتضنتها منطقتا خان الشيح وزاكية يومي السبت والاثنين 21 و 23 آذار وحضرها العشرات من أبناء الريف الغربي، جاءت للتخفيف من الاحتقان الكبير لدى ذوي المعتقلين، على خلفية قيام الجمعية السورية لمفقودي ومعتقلي الرأي بنشر ما يزيد عن 6800 صورة مسربة لمعتقلين قضوا تحت التعذيب في الأفرع الأمنية، وتظهر بشاعة المعاملة والظروف الإنسانية التي عاشوها قبل وفاتهم.

تابعنا على تويتر


Top