“عيدية الأسد” من نصيب أطفال دارة عزة

-الأسد.jpg

لم يتوقف الطيران الحربي التابع لنظام الأسد عن قصف المدن الخارجة عن سيطرته صباح عيد الفطر، منفذًا مجزرة بحق أطفال مدينة دارة عزة في ريف حلب الشمالي.

ووثق ناشطو دارة عزة مقتل 6 مدنيين بينهم 4 أطفال جراء غارات الطيران الحربي التابع لقوات الأسد، استهدفت أحياء المدينة بأربعة صواريخ فراغية، وأسفرت أيضًا عن عدد من الإصابات ودمار كبير في الممتلكات.

الناشطون أكدوا أن مشافي المنطقة غصت بإصابات بينها حالات خطرة، ما يرجح ازدياد عدد الضحايا.

وتأتي المجزرة بعد أقل من 48 ساعة على غارات مماثلة استهدفت المدينة وأدت إلى 8 شهداء بينهم أطفال أيضًا، ليرتفع عدد الضحايا إلى 14 مدنيًا.

وتزامنت المجزرة مع اليوم الأول لعيد الفطر ويحتفل فيه المسلمون عقب شهر رمضان المبارك، والذي شهد أيضًا مقتل قرابة 1500 شخصًا وفق الشبكة السورية لحقوق الإنسان، حملت بمعظمها توقيع الأسد.

تابعنا على تويتر


Top