موجة الحر تتسبب بارتفاع أسعار الدواجن في درعا

Untitled-176.jpg

كشف المدير العام للدواجن، سراج خضر، أن نسبة نفوق الدواجن التي سببتها موجة الحر وانقطاع التيار الكهربائي في الأيام الماضية في درعا، زادت عن المعتاد 5% في منشآت الدولة ووصلت في بعض مداجن القطاع الخاص إلى 100%.

وسببت الموجة انخفاض إنتاجية القطاعات بحدود 10%، بحسب خضر، موضحًا في حديثٍ لصحيفة الوطن المقربة من النظام، الأربعاء 12 آب، أن أسعار الفروج “شهدت تذبذباً يميل إلى الارتفاع الدائم كان من أهم أسبابه خروج عدد كبير من المداجن عن الخدمة وغلاء المواد العلفية ومستلزمات الإنتاج”.

إبراهيم الحريري، الناشط الإعلامي في شبكة شام الإخبارية بدرعا، أكد أن أسعار الفروج والبيض ارتفعت في المناطق التي يسيطر عليها النظام، إلا أنها شهدت ارتفاعاً طفيفاً في المناطق المحررة جراء غلاء العلف والأدوية البيطرية.

وأضاف أن الأهالي يعتمدون على الأسواق الشعبية في تأمين المادتين حيث يبلغ سعر كيلو الفروج المذبوح 750 ليرة سورية وسعر صحن البيض بـ 700 ليرة.

وكشفت الأرقام الصادرة عن اتحاد مربي الدواجن في سوريا، أن تربية الفروج وأمهات الفروج والبيّاض والجدّات تراجعت بنسبة تتراوح ما بين 70-80%.

تابعنا على تويتر


Top