“الدولة الإسلامية” تقتل عضو المكتب الإعلامي في فيلق الرحمن

12023140_763467017115603_327273085_n.jpg

قال المكتب الإعلامي لفيلق الرحمن، إن الناشط الإعلامي زياد آدم قتل على يد تنظيم “الدولة الإسلامية”، بعد اختطافه من الغوطة الشرقية قبل أكثر من شهرين.

واختطف آدم من منطقة النشابية في منطقة المرج التابعة للغوطة الشرقية، بتاريخ 7 تموز الماضي، بحسب عضو المكتب الإعلامي في فيلق الرحمن، محمد أبو كمال.

وأشار أبو كمال إلى أن آدم عمل “مونتير” في المكتب الإعلامي لفيلق الرحمن، وهو من مدينة دوما في ريف دمشق.

وعلم الفيلق، عن طريق اعترافات أحد عناصر “داعش” ألقي القبض عليه مؤخرًا، أن المجموعة التي اختطفت الناشط تنتمي إلى التنظيم، وتم التأكد من مقتله اليوم، الأربعاء 16 أيلول.

وحاولت فصائل المعارضة في الغوطة الشرقية استئصال خلايا التنظيم المتواجدة فيها، عبر حملات أمنية مكثفة منذ منتصف العام الفائت ولا زالت مستمرة حتى الآن.

تابعنا على تويتر


Top